تخطي إلى المحتوى الرئيسي

فيينا: اجتماع للدول الموقعة على الاتفاق النووي الإيراني

اجتماع الدول الموقعة على الاتفاق النووي الايراني 2015 في فيينا يوم 1 سبتمبر 2020
اجتماع الدول الموقعة على الاتفاق النووي الايراني 2015 في فيينا يوم 1 سبتمبر 2020 © رويترز
نص : مونت كارلو الدولية / أ ف ب
2 دقائق

بدأت الدول الموقعة على اتفاق 2015 حول النووي الإيراني اجتماعا الثلاثاء في فيينا على خلفية تجاذب مع الولايات المتحدة التي فشلت في إعادة فرض عقوبات اممية على طهران وتتهم الأوروبيين ب"الانحياز" إلى الإيرانيين.

إعلان

 وقد تسعى إيران والصين وروسيا وألمانيا وفرنسا وبريطانيا إلى الوقوف جبهة واحدة مقابل واشنطن التي ترغب أيضاً في تمديد الحظر على الأسلحة الذي ينتهي في تشرين الأول/أكتوبر.

واجتمعت كل من إيران والصين وروسيا وألمانيا وفرنسا وبريطانيا قبيل الظهر في أحد الفنادق الكبرى كما أفادت مراسلة فرانس برس في حين تريد واشنطن تمديد الحظر على الأسلحة لإيران الذي ينتهي في تشرين الأول/أكتوبر.

وانسحبت الولايات المتحدة عام 2018 من الاتفاق الموقع في 2015 وأعادت فرض عقوبات أحادية الجانب.

ورداً على ذلك تواصل طهران انتاج اليورانيوم الذي بات يتجاوز بثماني مرات الحدّ المسموح به، وفق آخر تقرير للوكالة الدولية للطاقة الذرية صادر في حزيران/يونيو.

في 21 آب/أغسطس، فعّلت واشنطن رسمياً في الأمم المتحدة آلية مثيرة للجدل للمطالبة بإعادة فرض  عقوبات دولية على إيران في غضون شهر، إلا أنها اصطدمت فوراً برفض حلفائها الأوروبيين.

واحتدّت النبرة على غير عادة بين دول ضفتي الأطلسي، فذهب وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو إلى حدّ اتهام فرنسا وبريطانيا وألمانيا بأنها "اختارت الانحياز إلى آيات الله" في الجمهورية الإسلامية.

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.