تخطي إلى المحتوى الرئيسي

نظام ذكاء صناعي يطوّره البنتاغون يهزم طياري مقاتلات إف-16 في محاكاة لمعركة جوية

مقاتلة من طراز إف-16 أمريكية الصنع
مقاتلة من طراز إف-16 أمريكية الصنع © أ ف ب
نص : مونت كارلو الدولية
2 دقائق

أجرت "وكالة مشاريع البحوث المتطورة الدفاعية" الأمريكية مؤخراً اختبار محاكاة لمعركة جوية تهدف إلى قياس فعالية نظام ذكاء اصطناعي جديد تبتغي تطويره لمصلحة لوزارة الدفاع الأمريكية، واكتشفت أن هذا النظام ينتصر على الطيارين الفعليين ويتمكن من هزيمتهم.

إعلان

قالت مجلة "فوربس" الأمريكية في 20 آب 2020، أن الوكالة طلبت من طيار أمريكي دخول المنافسة ضد برنامج الذكاء الصناعي الجديد في لعبة محاكاة لمعركة مع طائرة من طراز إف-16. وخلال اللعبة التي تكونت من خمس جولات ونشرتها الوكالة على "يوتيوب"، فاز برنامج الذكاء الصناعي فيها جميعاً.

وأعجب الطيار المهزوم نفسه بالمناورات الماهرة وسرعة اتخاذ القرار للنظام الذي طورتها شركة Maryland Heron Systems وقال الكولونيل دان جافورسك من سلاح الجو الأمريكي "إذا تمكنا من إقناع عدد قليل من الطيارين بأن البرنامج يبدو ذكياً وقادراً على اتخاذ قرارات حكيمة وديناميكية، فأنا أعتبره ناجحاً".

في السنوات القادمة، ستمكن هذه الاختبارات الجيش الأمريكي من تطوير طائرات حربية ومقاتلات يقودها الذكاء الاصطناعي تماماً وتنتفي فيها الحاجة إلى وجود الطيارين من البشر. لكن بحسب جافورسك، فإن ذلك سيستغرق عقداً أو عقدين آخرين.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.