تخطي إلى المحتوى الرئيسي

حبس رجل الأعمال المصري صلاح دياب بتهم الاستيلاء على أراض وتهرب ضريبي بالمليارات

رجل الأعمال المصري صلاح دياب
رجل الأعمال المصري صلاح دياب © يوتيوب
نص : مونت كارلو الدولية
2 دقائق

أمرت النيابة العامة في مصر يوم  الثلاثاء 01 سبتمبر 2020  بحبس رجل الأعمال صلاح دياب مؤسس صحيفة "المصري اليوم" على ذمة التحقيق في قضايا تهرب ضريبي واستيلاء على أراض تابعة للدولة، وهو ملف مزمن في مصر يتعلق بوضع اليد على ملايين الهكتارات من الأراضي العامة منذ عقود.

إعلان

وبحسب بوابة الأهرام، فإن دياب، المحبوس 15 يوماً على ذمة التحقيق، متهم في "عدد من قضايا الضرائب العامة والقيمة المضافة والتهرب من دفع المبالغ المستحقة عليه للدولة والتي بلغت خلال عدة سنوات مبلغ 11 ملياراً و135 مليون جنيه".

وكان الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي قد أمر في أيار 2017 بتشكيل لجنة لاسترداد الأراضي المملوكة للدولة من واضعي اليد عليها ومنحها مهلة شهر واحد، دون أن يتم تحقيق أهداف فعلية تذكر.

وقال السيسي حينها وخلال افتتاح مشروعات تنمية في محافظة قنا بغضب "محدش ياخد حاجة مش بتاعته... هي مش طابونة". وأضاف: "الناس مش لاقية تاكل وناس تمد أيدها وتاخد بالعشر تلاف والعشرين ألف فدان ياخدهم ويقول دول بتوعي. والله العظيم ولا فدان واحد".

ورغم أن الدولة المصرية قد تركت الباب مفتوحاً للمتهمين بالتعدي على الأراضي للتوصل إلى تسويات ورد أجزاء من ممتلكات الدولة، فإن نتائج ذلك بقيت هزيلة ولم تأخذ مسارها إلى التنفيذ الفعلي. وكانت تقارير قد تحدثت عن أن عدداً من التسويات كانت معروضة على صلاح دياب إلا أن مصيرها لم يحسم بعد.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.