تخطي إلى المحتوى الرئيسي

مآسي الحمل خارج الزواج بالمغرب في فيلم "آدم"

مشهد من فيلم "آدم"
مشهد من فيلم "آدم" © فيسبوك

يتصدى فيلم "آدم" للمخرجة المغربية مريم التوزاني وسيناريو المخرج المعروف نبيل عيوش لواحدة من أكبر القضايا الاجتماعية في المغرب والتي تتمخض عنها غالبا مآس اجتماعية عويصة وهي قضية الحمل خارج الزواج الشرعي ونبذ المجتمع للأطفال المولودين خارج الزواج.

إعلان

ويحكي الفيلم قصة سامية الحبلى من علاقة عاطفية خارج الزواج والتي تضطر لمغادرة بيت أهلها خوفا من انكشاف أمرها. وبعد معاناة كبيرة من أجل العثور على مأوى في مدينة الدار البيضاء وهي تحمل في أحشائها ثمرة علاقة فاشلة وضحية تلاعب شاب أحبته وتنكر لها في النهاية. وتجد سامية ضالتها هي ورضيعها آدم في بيت عبلة التي تعيش وحيدة مع طفلتها وردة.

وتنجح المخرجة الى حد كبير في إظهار معاناة الأمهات العازبات في مجتمع تقليدي تحكمه ضوابط أخلاقية صارمة رغم مظاهر التحرر والتمدن.

ورشح المركز السينمائي هذا الفيلم الذي تتقاسم فيه دور البطولة الممثلتان نسرين الراضي التي تؤدي دور سامية، ولبنى أزابال التي تمثل دور عبلة، لتمثيل المغرب لجائزة أوسكار عام 2020 لأحسن فيلم أجنبي. كما أنه سيمثل المغرب في عدة مهرجانات سينمائية دولية.

وسبق لهذا الفيلم أن شارك في مهرجان كان السينمائي الدولي في دورته السابقة وفِي مهرجان "اونغوليم" للسينما الفرنكفونية في فرنسا.

كما تم اختيار الفيلم من طرف مهرجان مالمو للسينما العربية بالسويد لافتتاح فعاليات دورته العاشرة في أكتوبر 2020.

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.