تخطي إلى المحتوى الرئيسي

بمشاركة غواصات وطائرات مسيرة: القوات الإيرانية تجري تدريبات عسكرية قرب مضيق هرمز

سفن تابعة للبحرية الإيرانية
سفن تابعة للبحرية الإيرانية © أ ف ب
نص : مونت كارلو الدولية / رويترز
2 دقائق

قال التلفزيون الإيراني يوم الخميس 10 سبتمبر 2020 إن الجيش بدأ تدريبات عسكرية سنوية في مياه الخليج قرب مضيق هرمز، في وقت تتصاعد فيه حدة التوتر بين طهران وواشنطن.

إعلان

وقال قائد المناورة الأدميرال حبيب الله سارداري للتلفزيون إن التدريبات التي تستمر لثلاثة أيام في الجزء الشرقي من المضيق الاستراتيجي في خليج عُمان تهدف لتطوير القدرة العسكرية لطهران على مواجهة "التهديدات الأجنبية وأي غزو محتمل". وذكر التقرير أن القوات البحرية والجوية والبرية، بما فيها غواصات وطائرات مسيرة، تشارك في التدريبات التي أطلق عليها اسم (ذو الفقار 99).

ووقعت مواجهات متكررة بين قوات الحرس الثوري الإيراني والقوات الأمريكية في الخليج خلال الأعوام الأخيرة، وتتهم واشنطن قوات البحرية التابعة للحرس الثوري بإرسال زوارق هجومية سريعة لمضايقة السفن الحربية الأمريكية الموجودة في المضيق.

وقال المتحدث الرسمي في تلك المناورات الأدميرال شهرام إيراني للتلفزيون الرسمي إن الولايات المتحدة سحبت طائراتها المسيرة من منطقة التدريبات بعد تحذير أطلقته إيران.

وتجري طهران، التي تعارض وجود قوات بحرية أمريكية أو غربية في المنطقة، مناورات حربية سنوية في المضيق، الذي يمر من خلاله نحو 30 في المئة من إجمالي النفط المنقول بحرا. وزادت حدة التوترات بين طهران وواشنطن منذ عام 2018، عندما انسحبت الولايات المتحدة من اتفاق نووي أبرم عام 2015 بين إيران وست قوى عالمية وأعادت فرض العقوبات على طهران. وهددت إيران بإغلاق المضيق إذا ما أوقفت صادراتها من النفط الخام بفعل العقوبات الأمريكية.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.