تخطي إلى المحتوى الرئيسي
الولايات المتحدة

الولايات المتحدة: بايدن يحيي ذكرى هجمات 11 سبتمبر في نيويورك وترامب في بنسلفانيا

المرشح الديمقراطي للرئاسة بايدن و نائب الرئيس بنس يحضران الاحتفالات بالذكرى التاسعة عشرة لهجمات 11 سبتمبر 2001 على مركز التجارة العالمي في نيويورك
المرشح الديمقراطي للرئاسة بايدن و نائب الرئيس بنس يحضران الاحتفالات بالذكرى التاسعة عشرة لهجمات 11 سبتمبر 2001 على مركز التجارة العالمي في نيويورك REUTERS - EDUARDO MUNOZ
نص : مونت كارلو الدولية / رويترز
3 دقائق

شارك المرشح الديمقراطي لانتخابات الرئاسة الأمريكية جو بايدن ونائب الرئيس مايك بنس، يوم الجمعة 11 سبتمبر 2020، في إحياء الذكرى التاسعة عشرة الحزينة لهجمات 11 سبتمبر في موقع مركز التجارة العالمي، وأخفيا وجهيهما خلف الكمامات، فيما أحيا الرئيس دونالد ترامب الذكرى في موقع تحطم طائرة مخطوفة في بنسلفانيا.

إعلان

وتبادل بايدن وبنس التحية ليس بطريق المصافحة، ولكن بملامسة الكوعين، وهي إحدى الطرق الكثيرة التي غير بها فيروس كورونا شكل الذكرى السنوية، بعد أن قتل أكثر من 191 ألفا في الولايات المتحدة بينهم 32700 في ولاية نيويورك.

وشارك حوالي 200 بينهم الحاكم أندرو كومو والسناتور كوك شومر في مراسم نيويورك، التي تُليت فيها أسماء ما يقرب من 3000 قتيل لاقوا حتفهم عندما اصطدمت طائرتان مخطوفتان ببرجي مركز التجارة،

وضربت طائرة ثالثة مبنى وزارة الدفاع (البنتاجون) وسقطت الرابعة في شانكسفيل ببنسلفانيا عندما قاوم ركابها الخاطفين المنتمين لتنظيم القاعدة.

وأقيمت مراسم مشابهة في مبنى وزارة الدفاع (البنتاجون) وفي شانكسفيل حيث جلس المشاركون، ملتزمين بقواعد التباعد الاجتماعي،

على مقاعد قابلة للطي قرب المكان الذي سقطت فيه طائرة الرحلة 93.

وقال ترامب للحشد "الشيء الوحيد الذي حال بين العدو وبين توجيه ضربة قاتلة لقلب الديمقراطية الأمريكية هو شجاعة وتصميم 40 رجلا وامرأة.. إنهم ركاب الرحلة 93 وطاقمها المدهشون".

ومن المقرر أن يقوم بايدن بزيارة لشانكسفيل في وقت لاحق من اليوم. وقبل صعوده على متن طائرة من منزله في ديلاوير تعهد بايدن بعدم الإدلاء بأي تصريحات تصلح لأن تكون مادة إخبارية في اليوم المهيب.

وقال بايدن "لن أتحدث عن أي شيء في 11 سبتمبر. نحينا كل دعايتنا جانبا. إنه يوم مهيب وسنحافظ على مهابته... أليس كذلك؟".

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.