تخطي إلى المحتوى الرئيسي

حيوان فقمة صغير مصاب بالبرص وضعف البصر يعاني "الاضطهاد" والرفض من قبل أقرانه!

فقمة مصاب بالبرص في مستعمرة لحيوان الفقمة في سيبيريا
فقمة مصاب بالبرص في مستعمرة لحيوان الفقمة في سيبيريا © انستغرام (bigdaddivladi)
نص : مونت كارلو الدولية
3 دقائق

عثر عالم الأحياء الروسي فلاديمير بركانوف على حيوان فقمة صغير ذي شعر أحمر مصاب بالبرص يعيش على شاطئ بحر أوخوتسك في أقاصي سيبيريا. وبسبب  خصوصيته الوراثية تلك بالمقارنة مع أقرانه ذوي اللون الأسود، فقد تم رفضه من قبلهم.

إعلان

ويقدر العلماء أن هناك فرصة واحدة من 100 ألف لأن يولد فقمة مصاب بالبرص. في مثل هذه الحالات يتعرض المولود للأسف لـ"اضطهاد" أفراد جنسه بسبب اختلافه الظاهر عنهم.

ونقلت صحيفة الإندبندنت البريطانية في 10 أيلول 2020 أن بركانوف وزملاؤه أطلقوا على الفقمة الصغير لقب "البطة القبيحة" وراقبوه عن كثب، لمعرفة مدى عزلته عن البقية ولتقدير إمكانية نقله إلى إحدى المحميات الطبيعية.

وقال بركانوف: "هذا المولود الصغير يبدو بحالة جيدة وهو نشيط جداً، قدمت له والدته الكثير من الحليب. لكن الفقمات الأخرى تتجاهله أو تنظر إليه بقلق. إذا خرجت الأمور عن السيطرة، سيتم إنقاذ الفقمة، الذي يعاني فوق ذلك من ضعف بصره، ووضعه في حوض للدلافين".

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.