تخطي إلى المحتوى الرئيسي
أفغانستان

حركة طالبان تطالب بنظام إسلامي في أفغانستان في حال التوصل لاتفاق سلام

عبد الغني برادر المسؤول الكبير في حركة طالبان
عبد الغني برادر المسؤول الكبير في حركة طالبان © رويترز 12-09-2020
نص : مونت كارلو الدولية / أ ف ب
2 دقائق

دعا عبد الغني برادر المسؤول الكبير في حركة طالبان المتطرفة إلى أن تكون أفغانستان بلدا مستقلا بنظام إسلامي في حال التوصل لاتفاق سلام خلال المفاوضات مع الحكومة التي بدأت يوم السبت 12 سبتمبر 2020 في الدوحة.

إعلان

وقال برادر في كلمته افتتاحية "أريد من الجميع أن يعتمدوا الاسلام في مفاوضاتهم واتفاقاتهم وألا يضحوا بالإسلام من أجل مصالح شخصية".

وأضاف "نريد أن تكون أفغانستان بلدا مستقلا ومزدهرا واسلاميا" وأن "تتضمن نظاما اسلاميا يعيش في ظله الجميع بدون تفرقة".

وبدأت الحكومة الأفغانية وحركة طالبان المتطرفة في العاصمة القطرية السبت محادثات سلام تاريخية ترمي لإنهاء ما يقرب من عقدين من الحرب، رغم الآمال الضئيلة بشأن عقد اتفاق سلام قريبا.

وانطلقت المفاوضات المدعومة من الولايات المتحدة بحضور وزير الخارجية الاميركي مايك بومبيو، بين العدوين اللدودين بعد ستة أشهر من الموعد المقرر، بسبب خلافات مريرة حول صفقة تبادل أسرى مثيرة للجدل تم الاتفاق عليها في شباط/فبراير الماضي.

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.