تخطي إلى المحتوى الرئيسي

المرأة في الهند ... والقتل اغتصابا وحرقا

اغتصاب المرأة في الهند
اغتصاب المرأة في الهند © AFP
نص : مونت كارلو الدولية / رويترز
2 دقائق

توفيت شابة هندية في المستشفى اليوم الثلاثاء بعدما تعرضت قبل أسابيع لاغتصاب جماعي في واقعة أشعلت احتجاجات وأثارت انتقادات المعارضة التي قالت إن الحادث يعكس الفشل في حماية النساء.

إعلان

وجاء الهجوم عقب سلسلة جرائم مروعة ضد النساء في الهند مما أعطى انطباعا بأنها أحد أسوأ الأماكن في العالم بالنسبة للمرأة.

وتشير حدث البيانات الحكومية والتي نُشرت في يناير كانون الثاني إلى أن السلطات الهندية كانت تتلقى في عام 2018 بلاغا عن تعرض امرأة لحادث اغتصاب كل 15 دقيقة في المتوسط.

وقالت بريانكا غاندي فادرا القيادية في حزب المؤتمر المعارض على تويتر "هذا ما يترتب على عدم توفير الحماية للنساء. المجرمون يرتكبون جرائمهم علنا".

وقالت السلطات إن الضحية البالغة من العمر 19 عاما، وهي من الداليت أدنى طبقات المجتمع الهندي، هوجمت يوم 14 سبتمبر أيلول في حقل بالقرب من منزلها في منطقة هاتراس التي تبعد مئة كيلومتر عن دلهي.

وألقت الشرطة القبض على أربعة رجال.

وفي ديسمبر كانون الأول الماضي، أشعل جمع من الرجال النار في شابة عمرها 23 عاما من طبقة الداليت وهي في طريقها إلى محكمة في ولاية أوتار براديش للإدلاء بأقوالها فيما يتعلق باتهامات بالاغتصاب.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.