تخطي إلى المحتوى الرئيسي

القوات الفضائية الأمريكية تخطط لإقامة أول قاعدة عسكرية في الفضاء على سطح القمر

مركبة تابعة لقوات الفضاء الأمريكية
مركبة تابعة لقوات الفضاء الأمريكية © أ ف ب
نص : مونت كارلو الدولية
2 دقائق

تخطط القوة الفضائية الأمريكية لإرسال أول وحدة عسكرية أمريكية خارج كوكب الأرض في غضون السنوات القليلة القادمة من خلال إنشاء قاعدة عسكرية على سطح القمر.

إعلان

ونقلت وكالة C4ISRNET الإخبارية الأمريكية المتخصصة بالشؤون العسكرية في 29 أيلول 2020 عن جون شو، قائد قوة الفضاء الأمريكية في القوات الجوية، قوله الثلاثاء أنه "في مرحلة ما، نعم، سننشر جنوداً من البشر في الفضاء". وأضاف: "يمكنهم على سبيل المثال تشغيل مركز قيادة في مكان ما في الفضاء القمري".

وتأتي هذه الأخبار بعد أن اتفقت وكالة ناسا وقوة الفضاء الأمريكية رسمياً الأسبوع الماضي على عدد من الأهداف التي تتراوح بين إرسال البشر إلى الفضاء إلى تطوير أنظمة دفاع كوكبية للجيش الأمريكي.

رغم ذلك، فإن بناء قاعدة عسكرية على القمر لا يزال بعيد المنال، بحسب جون شو. أولاً، لأن الفضاء ليس المكان الأفضل لحياة الإنسان ولأن الروبوتات تقوم بالمهمة بشكل جيد جداً في الوقت الحالي. ويوضح قائلاً: "لقد أصبحنا متقدمين جداً في مجال الروبوتات الفضائية".

لذا، بدلاً من وجود قوات متمركزة على القمر، فمن المرجح أن ترسل الولايات المتحدة روبوتات إلى هناك للقيام بهذا العمل في المستقبل القريب. ووعد شو بالقول "سيكون لدينا الكثير من الأنظمة الآلية التي تعمل في مدارات الأرض والقمر والشمس في الأيام والسنوات القادمة للحفاظ على الولايات المتحدة آمنة في الفضاء".

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.