تخطي إلى المحتوى الرئيسي

الأردن: عودة مرضى إلى صنعاء بعد تلقيهم العلاج

فيروس كورونا في الإمارات العربية المتحدة
فيروس كورونا في الإمارات العربية المتحدة © تويتر
نص : مونت كارلو الدولية / أ ف ب
3 دقائق

أعادت طائرة تابعة للأمم المتحدة يوم الأحد 04 أكتوبر 2020 إلى صنعاء مجموعة من المرضى المدنيين اليمنيين الذين تلقوا العلاج في مستشفيات في الأردن، بحسب ما أعلن مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الانسانية.

إعلان

وقال المكتب في تغريدة على تويتر "هبطت للتو في مطار صنعاء رحلة للأمم المتحدة تقل مدنيين يمنيين عائدين مع مرافقيهم بعد تلقي العلاج في الأردن وذلك بفضل الجسر الجوي الطبي التابع للأمم المتحدة". وبحسب التغريدة "تلقى العائدون العلاج من أمراض مختلفة لا يتوفر علاجها داخل اليمن".

وفي شباط/فبراير الماضي، نظمت الامم المتحدة جسرا جويا لإجلاء مرضى من صنعاء عبر طائرتين. ونقلت الأولى سبعة أطفال بينما نقلت الثانية 24 مريضا آخرين.

وقال رئيس اللجنة الطبية المسؤولة عن الجسر الجوي في صنعاء الطبيب مطهر الدرويش للصحافيين إن "تسعة مرضى (وصلوا) في رحلة اليوم مع مرافقيهم".

وبحسب الدرويش فإنه "تبقى عشرة (مرضى) مع مرافقيهم. خمسة سيحضرون غدا وخمسة بعد استكمال إجراءاتهم الطبية". 

ودعا الدرويش إلى إعادة فتح مطار صنعاء أمام الرحلات التجارية من أجل "رفع المعاناة عن آلاف المرضى الذين يحتاجون إلى السفر".

ويفرض التحالف العسكري الذي تقوده السعودية لمساندة الحكومة اليمنية في مواجهتها مع الحوثيين إغلاقا على مطار صنعاء منذ عام 2016 أمام الرحلات التجارية. 

ويشهد اليمن منذ 2014 حرباً بين المتمرّدين الحوثيين المدعومين من إيران، والقوات الموالية لحكومة الرئيس المعترف به عبد ربه منصور هادي. وتصاعدت الحرب مع تدخل التحالف بقيادة السعودية لدعم الحكومة في آذار/مارس 2015. 

وأسفر النزاع عن مقتل عشرات آلاف الأشخاص، بينهم العديد من المدنيين، حسب منظمات إنسانية عدة. 

وتأتي عودة المرضى من الأردن بعد توصل الحكومة اليمنية المعترف بها دوليا إلى اتفاق مع المتمردين الحوثيين لتبادل 1081 أسيرا، عقب محادثات جرت في سويسرا.

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.