تخطي إلى المحتوى الرئيسي
بيلاروسيا

بيلاروسيا: احتجاجات جديدة ضد لوكاشنكو رغم الاعتقالات

احتجاجات بلارويس ضد إعادة انتخاب لوكاشينكو
احتجاجات بلارويس ضد إعادة انتخاب لوكاشينكو © رويترز
نص : مونت كارلو الدولية / أ ف ب
3 دقائق

اعتقلت الشرطة البيلاروسية عشرات الأشخاص يوم الأحد 4 تشرين الأول 2020 واستخدمت خراطيم المياه ضد المتظاهرين الذين تجمعوا باعداد كبرى بلغت عشرات الآلاف في مينسك للتنديد بإعادة انتخاب ألكسندر لوكاشنكو رئيساً للبلاد في انتخابات اعتبرت مزورة.

إعلان

وانطلقت حركة الاحتجاج غير المسبوقة في البلاد إثر شبهات بحصول عمليات تزوير كبرى خلال الانتخابات الرئاسية في 9 آب/أغسطس، وتجمع كل أيام الاحد عشرات آلاف الاشخاص منذ ذلك الحين رغم تعرضها للقمع. 

بعد الظهر شارك أكثر من مئة ألف شخص بحسب وكالة انترفاكس الروسية في مسيرة خصصت هذه المرة ل"السجناء السياسيين".

وأشارت وسيلة الاعلام الالكترونية البيلاروسية "توت" الى عشرات آلاف الاشخاص وبثت صورا لأعداد كبرى من المتظاهرين.

ثم توجه المتظاهرون الى مركز الاعتقال اوكريستينا في مينسك حيث يعتقل المشاركون في التجمعات السابقة ورددوا "أفرجوا عنهم".

   وكما في كل يوم أحد، نشرت السلطات البيلاروسية قوات مكافحة الشغب والآليات المدرعة وسيارات رباعية الدفع وخراطيم مياه. كما قلصت إمكان الوصول إلى الانترنت عبر الهواتف وحدت من تحرك وسائل النقل العام لعرقلة التحركات. 

وقالت الناطقة باسم وزارة الداخلية البيلاروسية اولغا تشيمودانوفا لوكالة فرانس برس إنه "تم استخدام خرطوم مياه في مينسك" مضيفة ان الشرطة قامت أيضا "باعتقالات" بدون اعطاء مزيد من التوضيحات.

بحسب مركز الدفاع عن حقوق الانسان البيلاروسي "فياسنا" فانه تم توقيف 98 شخصا الاحد في مختلف أنحاء البلاد.

وقالت ناتاليا ساموتييا وهي متقاعدة نزلت للتظاهر في مينسك مع ابنها لوكالة فرانس برس إنها رأت الشرطة تفرق الناس "وهؤلاء الذين أوقفوا تم ضربهم بقوة".

ويوم الجمعة 2 أكتوبر ألغت السلطات تصاريح عمل وسائل الإعلام الأجنبية، ما زاد من صعوبة تغطية الأحداث في البلاد.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.