تخطي إلى المحتوى الرئيسي
إسرائيل

المحكمة العليا الإسرائيلية ترفض الإفراج عن المعتقل ماهر الأخرس المضرب عن الطعام منذ 78 يوما

المحكمة العليا الإسرائيلية
المحكمة العليا الإسرائيلية © (الصورة من فيسبوك)
نص : مونت كارلو الدولية
3 دقائق

قال نادي الأسير الفلسطيني يوم الإثنين 12 أكتوبر 2020 إن المحكمة العليا الإسرائيلية رفضت طلبا للإفراج الفوري عن المعتقل ماهر الأخرس المضرب عن الطعام منذ 78 يوما احتجاجا على اعتقاله الإداري.

إعلان

وأضاف النادي في بيان "رفض المحكمة العليا للاحتلال بالإفراج عن الأسير ماهر الأخرس وتقديم طرح على هيئة توصية بالإفراج عنه بتاريخ السادس والعشرين من الشهر القادم هو محاولة جديدة للالتفاف على إضرابه".

وأشار النادي إلى أن "الأسير الأخرس (49 عاما) من جنين شرع بإضرابه منذ تاريخ اعتقاله في 27 يوليو 2020".

وأضاف النادي  أن الأخرس  "متزوج وأب لستة أبناء وأسير سابق قضى سنوات في سجون الاحتلال، وكان الاحتلال قد أصدر بحقه أمر اعتقال إداري لمدة أربعة شهور".

ولم تقدم المتحدثة باسم مصلحة السجون الإسرائيلية في رد لرويترز  تفاصيل الوضع الصحي للأخرس وظروف اعتقاله.

وشارك العشرات اليوم  في وقفة تضامنية مع الأخرس وسط مدينة رام الله وهم يرفعون صورا له ويرددون هتافات مطالبة بالإفراج عنه.

وقال رئيس الوزراء الفلسطيني محمد إشتية في بداية اجتماع الحكومة الأسبوعي في رام الله "الأسير ماهر الأخرس يدخل يومه الثامن والسبعين من إضرابه المفتوح عن الطعام رفضا لاعتقاله الإداري، وسط ظروف صحية غاية في الخطورة".

وأضاف "نحمل الاحتلال كامل المسؤولية عن صحة الأسير الأخرس ونطالب بالإفراج الفوري عنه، وندعو المجتمع الدولي للتحرك والضغط على دولة الاحتلال لوقف الإجراء العقابي وغير القانوني المتمثل بالاعتقال الإداري الذي يرزح منه نحو 350 أسيرا إلى جانب الأسير الأخرس".

وهددت حركة الجهاد الإسلامي بالتصعيد مع إسرائيل ردا على عدم الإفراج عن الأخرس.

 

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.