تخطي إلى المحتوى الرئيسي
تركيا ـ سوريا

تركيا تندد بـ "غطرسة" الأوروبيين في ما يتعلق بسوريا وتتهمهم بالكيل بمكيالين

مولود جاويش أوغلو وإردوغان
مولود جاويش أوغلو وإردوغان © أ ف ب
نص : مونت كارلو الدولية / أ ف ب
2 دقائق

نددت تركيا يوم الثلاثاء 13 أكتوبر 2020 بما وصفتها دعوات الاتحاد الأوروبي "المتغطرسة" لأنقرة للانسحاب من سوريا متهمة التكتل بالكيل بمكيالين.

إعلان

 ورد وزير الخارجية التركي مولود تشاوش أوغلو على نظيرته السويدية آن ليند التي كررت موقف الاتحاد الأوروبي وحضت تركيا على الانسحاب من سوريا.

   واعتبر أن "استخدام كلمة +تحض+ ينم عن غطرسة وغير صحيح في الدبلوماسية" وجاءت تصريحاته خلال مؤتمر صحافي في أنقرة وإلى جانبه ليند.

   وقال "تحاولون تعليم تركيا القانون الدولي وحقوق الإنسان ... لكنكم تكيلون بمكيالين".

   وشنت تركيا منذ 2016 ثلاث عمليات عسكرية في شمال سوريا لطرد المقاتلين الأكراد السوريين الذين تصنفهم أنقرة على لوائح "الإرهاب".

   وتقول تركيا إنهم على صلة بحزب العمال الكردستاني المحظور، الذي يخوض منذ 1984 تمردا ضد الدولة.

   وقال تشاوش أوغلو إن انسحابا لتركيا من شمال سوريا سيعني دعم حزب العمال الكردستاني الذي تعتبره أنقرة وحلفاؤها الغربيون مجموعة إرهابية.

   وسأل "هل تطلبون من تركيا الانسحاب من إدلب؟ لا لأنه في هذه الحالة سيتدفق اللاجئون على أوروبا".

   وتنشر تركيا أيضا قوات في نقاط عسكرية عدة أقامتها في إدلب بشمال غرب سوريا، في اطار اتفاق مع روسيا حليفة النظام السوري.

 

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.