تخطي إلى المحتوى الرئيسي

الممثلة الإسرائيلية غال غادوت ضحية "شتائم معادية للسامية" بسبب لعب دور كليوباترا

الممثلة الإسرائيلية غال غادوت
الممثلة الإسرائيلية غال غادوت © فليكر ( Gage Skidmore)
نص : مونت كارلو الدولية
3 دقائق

تعرضت الممثلة الإسرائيلية غال غادوت لهجوم حاد من قبل عدد من مستخدمي الإنترنت وصف بـ"المعادي للسامية" وذلك بعد أعلنت عن اختيارها لعب دور كليوباترا في فيلم روائي طويل يجري التحضير له حالياً.

إعلان

بعد ست سنوات من الجدل والتعليقات العنيفة التي تسببت بها تغريدة نشرتها غادوت على سابها في تويتر تدافع فيها عن الجيش الإسرائيلي، عادت بطلة فيلم Wonder woman لتصبح موضوعاً لحملة كراهية على وسائل التواصل الاجتماعي، حيث باتت هدفاً للعديد من التغريدات المهينة منذ أن أعلنت عن اختيارها للعب دور كليوباترا في فيلم من إخراج المخرجة الأمريكية باتي جينكينز.

وتساءل بعض مستخدمي وسائل التواصل عن وجه التشابه الجسدي بين الممثلة الإسرائيلية والملكة المصرية، غير أن بعضاً آخر لم يناقش أي تفاصيل سينمائية أو تاريخية من هذا النوع وفضل التركيز على أصل وجنسية ودين غادوت.

وفي مجموعة تغريدات جمعها ونشرها "اتحاد الطلاب اليهود في فرنسا" للتدليل على الحملة المعادية للسامية التي تتعرض لها غادوت، يقول أحدها "أنا لا أكره غال غادوت لأنها امرأة بل لأنها صهيونية". وتقدم الاتحاد بالدعم لغادوت "الواقعة ضحية سيل من رسائل الكراهية لمجرد أنها يهودية وإسرائيلية والتي تجرأت على لعب دور كليوبترا في السينما. هذا ما يؤدي إليه التملك الثقافي: عندما لا يأخذ بعين الاعتبار سوى الدين والأصل، يتم إطلاق العنان لمعاداة السامية".

انتخبت غال غادوت ملكة جمال في إسرائيل عام 2004 وأتمت من الخدمة العسكرية بين 18 و20 عاماً. ويبدو أن خدمتها في القوات المسلحة لبلدها مصحوبة بموقفها المناهض لحركة "حماس" الفلسطينية عام 2014، جعلاها هدفاً على الإنترنت.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.