تخطي إلى المحتوى الرئيسي
إي ميل

السؤال في لشبونة: هل يدير الكومبيوتر العالم؟

سمعي
شعار فيسبوك
شعار فيسبوك -رويترز

في العراق، اعتقلت السلطات ثلاثة أشخاص في محافظة الأنبار، التي لا تشهد أي مظاهرات، لمجرد أنهم نشروا على صفحاتهم على فيسبوك رسائل تضامن مع حركة الاحتجاج التي تطالب بإسقاط النظام.

إعلان

وفي مصر، تشمل عملية تحقق الشرطة من الهوية في الشوارع، حاليا، مطالبة رجال الأمن بفتح الهاتف المحمول للاطلاع على ما ينشره صاحبه على صفحته على فيسبوك.


وحتى لبنان، المفترض أنه جنة الحريات في المنطقة، شهد استدعاء صحفيين وناشطين إلى مكتب مكافحة الجرائم الإلكترونية لسؤالهم ومحاسبتهم على انتقادات سياسية عادية للرئيس وحكومته نشروها على شبكات التواصل الاجتماعي.


بذلك أصبحت الشبكة الدولية، وتحديدا فيسبوك وتويتر وغيرها، جزء لا يتجزأ من السياسة اليومية، وأكبر الأمثلة هو الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، الذي يحكم أكبر قوة في العالم عبر تويتر.


ولكن الجديد في "قمة الويب" التي بدأت أعمالها في لشبونة، أن الأمر تجاوز السياسة اليومية ليكشف عن موقع مركزي لثورة الاتصالات في الاستراتيجيات السياسية والاقتصادية الدولية.


ستبحث القمة التطبيقات الطبية والروبوتات والعملات المشفرة وغيرها بشكل مفصّل، إلا أن المنتظر هو مداخلات سياسية، إذ يؤكد المختصون أن التكنولوجيا أصبحت مسيّسة، وأن القضايا التي تتعلق بالتكنولوجيا تهيمن بصورة متزايدة على الصفحات الرئيسية في الصحف العالمية.


سبعون ألف مشارك في لشبونة، بدء من شركات صغيرة ومرورا بعمالقة المعلوماتية وحتى المسئولين السياسيين مثل مارغريت فيستغر نائبة رئيسة المفوضية الأوروبية.


وإلى جانب المواضيع التي ذكرناها فإن الموضوع الرئيسي يتعلق بالتكنولوجيا الحديثة كعامل حاسم في الحرب التجارية بين الولايات المتحدة والصين، والتهديد الذي تشكله ضد السلطة النقدية وبالتالي ضد سيادة الدول بالإضافة إلى دورها في إثارة الرأي العام ودفعه نحو مواقف، يرى البعض أنها متطرفة.


تكنولوجيا الاتصالات الحديثة والاستراتيجيات الدولية، إذا، هي في صلب "قمة الويب"، ويكفي أن نذكر أن الأضواء ستكون مسلطة على شخصيات مثل إدوارد سنودن الموظف السابق في وكالة الامن القومي الاميركي الذي سرب عشرات الآلاف من الوثائق السرية، سيلقي مداخلة عبر رابط فيديو من روسيا، كما ستوضح بريتاني كايزر المديرة التنفيذي السابقة لشركة "كامبريدج أناليتيكا"، التي اشتهرت بعد فضيحة الانتخابات الأمريكية، ستوضح المخاطر التي تهدد البيانات الشخصية في الفترة التي تسبق الانتخابات الرئاسية الأميركية في العام 2020.


وبطبيعة الحال، يشارك رئيس شركة هواوي الصينية بالمناوبة غو بينغ بمداخلة للحصول على دعم مجتمع التكنولوجيا في مواجهة الولايات المتحدة التي منعت تسويق هواتفه
وأخيرا المواجهة بين مايكل كراتسيوس المسئول عن سياسات التكنولوجيا في البيت الأبيض والمفوضة الأوروبية مارغريت فيستغر، غالبا، حول مسألة فرض الضرائب على عمالقة تكنولوجيا الاتصالات في العالم.
 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.