تخطي إلى المحتوى الرئيسي
إي ميل

مكتب التحقيقات الفدرالي يحذر من مخاطر أجهزة التلفزيونات الذكية المتصلة Smart TV

سمعي
تحذير من مكتب التحقيقات الفدرالي للمستخدمين من مخاطر الإختراقات الأمنية أجهزة التلفزيونات الذكية المتصلة
تحذير من مكتب التحقيقات الفدرالي للمستخدمين من مخاطر الإختراقات الأمنية أجهزة التلفزيونات الذكية المتصلة نايلة الصليبي

تنقل نايلة الصليبي في "إي ميل" مونت كارلو الدولية، تحذير "مكتب التحقيقات الفدرالي" للمستخدمين من مخاطر الإختراقات الأمنية أجهزة التلفزيونات الذكية المتصلة Smart TV

إعلان

البشري اليوم متصلٌ بامتياز، كل شيء من حوله متصل بالإنترنت من إنترنت الأشياء والأجهزة المنزلية المتصلة بالإضافة للمنزل الذكي الدوموتيك.
كل هذه الأجهزة المتصلة يمكن ان تشكل معبرا للقراصنة لاختراق شبكة المنزل اللاسلكية إن لم يهتم المستخدم بتحصين الأجهزة المختلفة المتصلة.

يتنا نعرف كيف أن المُساعِدات الصوتية التي تطورها "غوغل"، "أبل" و"أمازون" كانت تتنصت على المستخدمين دون علمهم. كذلك أظهرت تجارب لمكتب التحقيقات الفدرالي كيف يمكن تحويل هذه الأجهزة المتصلة بسهولة إلى أجهزة تنصت وتجسس عبر تحميل تطبيقات معينة.


في هذا الإطار أصدر مكتب التحقيقات الفدرالي في السادس والعشرين من شهر نوفمبر 2019، تحذيرا للمستخدمين من مخاطر أجهزة التلفزيونات الذكية المتصلة Smart TVالمزودة بميكروفون وكاميرا وتتيح تحميل التطبيقات المختلفة وتشكل تهديدا مزدوجا. فهي تتيح للمصنعين (وهم لن يتوانون عن ذلك) من جمع البيانات عن عادات العائلات في استخدام جهاز التلفزيون وأيضا التعرف على أفراد العائلة إن كان الجهاز مزود بتقنية التعرف على الوجه.


كانت قد كشفت صحيفة "واشنطن بوست" بأن أجهزه Smart TV تلتقط، خلال فترات منتظمة، بصمات عن البرامج التي يتابعها المستخدم وترسلها لشركات التسويق. بالرغم من أن الشركات المصنعة المعروفة تقول إن هذه الآلية تحمي هوية المستخدم والبيانات تبقى مجهولة وهنا يجب التذكير أن الجهاز التلفاز متصل بالإنترنت وهذا يعني أنه مرتبط بعنوان IPالخاص بالمستخدم، مما يتيح التعرف على هوية المشاهد.


أما الخطر الأخر يكمن في كون الأجهزة المتصلة بالإنترنت وخاصة ما نسميه انترنت الأشياء أي أجهزة التلفزة وكاميرات المراقبة وغيرها من الأدوات الصغيرة المتصلة بالإنترنت، هي غالبا لا تُحدّث ونظام تشغيلها ذو حماية هشّة. مما يتيح اختراقها. ولا داعي هنا لأذكركم بهجمات Mirai Bot التي كادت تطيح بالشبكة. 
لعدم الوقوع ضحية التجسس والاختراق يقترح مكتب التحقيقات الفدرالي بعض النصائح للمستخدمي أجهزة التلفزيون الذكية المتصلة Smart TV منها على سبيل المثال:

  • التعرف على مختلف ميزات التلفزيون الذكي المتصل وكيفية التحكم في هذه الميزات.
  • عدم الاعتماد على إعدادات الأمان الافتراضية، وتغيير كلمات المرور إذا أمكن وبالتالي معرفة كيفية إيقاف تشغيل الميكروفونات والكاميرات.
  • في حال عدم التمكن من إيقاف تشغيل الكاميرا يمكن لصق قطعه صغيرة من الشريط اللاصق الأسود فوق الكاميرا.
  • تعطيل ميزة التعرف الصوتي في الجهاز لوقف تنصت الميكروفون.
  • التحقق من قدره الشركة المُصنِّعة على تحديث الجهاز لحمايته من الثغرات والهفوات الأمنية؟
  • التحقق من سياسة الخصوصية الخاصة بالشركة المصنعة للتلفزيون وخدمات الدفّق ستريمينغ للتأكد من البيانات التي يجمعونها، وما هي آلية جمع المعلومات الشخصية وكيف يخزنون تلك البيانات، وما الذي يفعلونه بها.

يمكن العودة لمختلف النصائح في أمن المعلومات في مجلة "ديجيتال" مونت كارلو الدولية او فقرات برنامج "إي ميل" مونت كارلو الدولية على موقع مونت كارلو الدولية

يمكنكم التواصل مع نايلة الصليبي عبر صفحة برنامج "إي ميل" مونت كارلو الدولية على لينكد إن تويتر @salibi و @mcd_digital وعبر موقع مونت كارلو الدولية مع تحيات نايلة الصليبي

 

النشرة الإعلاميةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.