تخطي إلى المحتوى الرئيسي
إي ميل

التكنولوجيا تعيد الحياة لأصابع عازف بيانو برازيلي عريق بعد توقفه عن العزف 21 عاما بسبب الإصابات والمرض

سمعي
قفازات تقنية -  bionic Gloves تعيد لعازف البيانو البرازيلي João Carlos Martins القدرة على العزف من جديد بعد احدى وعشرين عاما من التوقف عن العزف.
قفازات تقنية - bionic Gloves تعيد لعازف البيانو البرازيلي João Carlos Martins القدرة على العزف من جديد بعد احدى وعشرين عاما من التوقف عن العزف. © AP Photo/Andre Penner

تنقل نايلة الصليبي في "إي ميل" مونت كارلو الدولية، كيف أعادت التكنولوجيا  الحياة لأصابع عازف البيانو البرازيلي العريق João Carlos Martins، بعد  توقفه عن العزف احدى وعشرين عاما بسبب الإصابات و المرض.

إعلان

قفازات تقنية أو Bionic Gloves تعيد لعازف البيانو البرازيلي João Carlos Martins القدرة على العزف من جديد بعد21 عاما من التوقف عن العزف.
في سن 18 تم تشخيص مرض خلل التوتر البؤري focal dystonia  الذي يؤثر على يديه. خلل التوتر العضلي هو اضطراب في الحركة يسبِّب شدًّا في العضلات وانقباضًا لا إراديًّا، مما يسبِّب حركات التواء متكررة. ثم أصيب في كوعه خلال مباراة لكرة القدم.
عام 1995 وقع ضحية عملية سرقة في بلغاريا اصابته بجراح بالغة في دماغه، على أثرها فقد القدرة على استخدام يديه. وبعد أجبره المرض تدريجيا على اللعب فقط بيده اليسرى، ومن ثم استخدام إبهامه فقط.
لم يعد بإمكان João Carlos Martins العزف على البيانو، وهو الطفل المعجزة الذي بدأ العزف في سن الثامنة. بعد هذا الحادث بإرادة فولاذية تحول João Carlos Martins للعمل كقائد أوركسترا. قبل أن يعلن اعتزاله في فبراير 2019.

يعتبرJoão Carlos Martins مع Glenn Gould من أبرز العازفين لمقطوعات يوهان سيباستيان باخ. ها هو بعد عقود من المعارك مع الإصابات والمرض، سيعود للمسارح في يونيو 2020، للإحتفال بعيد ميلاده الثمانين. وبعد ثلاثة أشهر في أغسطس 2020 ، سيقدم حفلاً موسيقياً في قاعة كارنيغي هال بمناسبة الذكرى الستين لأدائه الأول في هذه القاعة المرموقة في نيويورك.


أعادت التكنولوجيا الحديثة الحياة لهذا العازف البرازيلي بفضل المبتكر Ubiratã Bizarro Costa الذي جاءه بقفازات تقنية أملا بإعادة الفرح لقلب هذا العازف الموهوب. غير أن القفازات في البداية لم تكن تعمل بشكل جيد وعمل Ubiratã Bizarro Costa على نموذج من القفازات من مادة النيوبرين  Neoprene صنف من المطاط الاصطناعي الذي يتميز باحتفاظه بالمرونة؛ جمعها كوستا  بأجزاء مطبوعة بطابعة ثلاثية الأبعاد  3Dمرتبطة ببعضها البعض بألياف الكربون .تساعد هذه القفازات João Carlos Martins على رفع أصابعه إلى الأعلى عند الضغط بأصابعه على لوحة  مفاتيح البيانو عند العزف .
قضى كوستا ومارتنز أشهرا طويلة في تطوير واختبار النماذج إلى أن وصلوا للقفازات المثالية في ديسمبر ا2019 وهذه القفازات المبتكرة التي اعادت الحياة لأصابع João Carlos Martins، لم تكلف سوى 125 دولارًا أمريكيا لتطويرها.

يمكنكم التواصل مع نايلة الصليبي عبر صفحة برنامج "إي ميل" مونت كارلو الدولية على لينكد إن تويتر @salibi و @mcd_digital وعبر موقع مونت كارلو الدولية مع تحيات نايلة الصليبي

النشرة الإعلاميةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.