تخطي إلى المحتوى الرئيسي
إي ميل

الذكاء الإصطناعي يهدد الخصوصية أم ينشئ جيلا جديدا من الشبكات الافتراضية الخاصة لحماية المستخدم؟

سمعي
الذكاء الإصطناعي يهدد الخصوصية أم ينشئ جيلا جديدا من الشبكات الافتراضية الخاصة لحماية المستخدم؟
الذكاء الإصطناعي يهدد الخصوصية أم ينشئ جيلا جديدا من الشبكات الافتراضية الخاصة لحماية المستخدم؟ © نايلة الصليبي

تستضيف نايلة الصليبي في "إي ميل" مونت كارلو الدولية، فراس أبرص،المستشار والريادي في ادارة المنتجات الرقمية في مجال التحولات الرقمية وتكنولوجيا الذكاء الاصطناعي والأمن السيبراني والأتمتة. للتطرق إلى مخاطر تقنيات الذكاء الإصطناعي في تهديد خصوصية  مستخدم الشبكة الافتراضية الخاصة لحماية اتصالاته بخدمات شبكة الإنترنت.

إعلان

تطرقت  نايلة الصليبي مرار  إلى أهمية استخدام الشبكة الافتراضية الخاصة، Virtual Private Network لتأمين اتصالاتنا بالشبكة لمنع أي اختراق لبياناتنا. حتى مزود خدمة الإنترنت لا يمكنه تتبع نشاط مستخدم الإنترنت ولا يمكن معرفة عنوان IP الخاص بالمستخدم فقط عنوان خادم VPN.

 لكن اليوم مع تقنيات الذكاء الإصطناعي وتعلم الآلة، يبدو أن هذه الخصوصية باتت مهددة حسب فراس أبرص،المستشار والريادي في ادارة المنتجات الرقمية في مجال التحولات الرقمية وتكنولوجيا الذكاء الاصطناعي والأمن السيبراني والأتمتة، الذي يشرح في إي ميل مونت كارلو الدولية  هذه التقنيات  من خلال  الهجمات التي تسمى "هجوم الارتباط" correlation attack.التي تقوم بمعالجة البيانات الوصفية metadata لحركة المرور من و إلى VPN، ولماذا القلق منها على خصوصية مستخدم الشبكة الافتراضية الخاصة!

من المحتمل أن تكون شبكات VPN وMixnets   وTor عرضة لهذه الأنواع من الهجمات. في السابق، كانت هذه الهجمات أصعب بكثير ضد Tor ، لكن نهج التعلم الآلي Machine Learning الحديثة لارتباط حركة المرور مثل  DeepCorr   هو الأسلوب الأساسي المستخدم في العديد من الهجمات deanonymization  أي مطابقة البيانات المجهولة (المعروفة أيضًا باسم البيانات غير المحددة) مع المعلوماتية المتاحة للجمهور.

يتوقع فراس أبرص أن يأخذ باحثو "إخفاء الهوية" إشارات أو "عظات" من البحث حول استخدام شبكات الخصومة التوليدية (GANs) Generative Adversarial Networks لإنشاء فيديو مزيف عالي الجودةكالمشاريع التي عرضت خلال مؤتمرSIGGRAPH عام 2019 . يمكن أيضًا استخدام GANs لإنشاء الجيل التالي من أدوات إخفاء الهوية وتعزيز الخصوصية.

 يمكنكم العودة للمقال المفصل عن كيفية عمل الشبكة الخاصة الافتراضية وهل فعلا بإمكانها حماية المستخدم :هل الشبكات الخاصة الافتراضية VPN تحمي المستخدم من التتبع و التجسس؟

يمكنكم التواصل مع نايلة الصليبي عبر صفحة برنامج "إي ميل" مونت كارلو الدولية على لينكد إن تويتر @salibi و @mcd_digital وعبر موقع مونت كارلو الدولية مع تحيات نايلة الصليبي

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.