تخطي إلى المحتوى الرئيسي
إي ميل

في العصر الرقمي، هل الإنسان مسير أم مخير؟

سمعي
تعليمات رقمية حول كوفيد -19 على باب مركز تجاري في الدوحة (15 يونيو 2020)
تعليمات رقمية حول كوفيد -19 على باب مركز تجاري في الدوحة (15 يونيو 2020) AFP - KARIM JAAFAR
4 دقائق

قرأت مقالا ذكيا، يتمتع ببنية منطقية قوية ويستخدم مراجع محترمة، والأهم من كل ذلك أن كاتبه تجنب التطويل وقدم أفكاره بصورة محددة ودقيقة وواضحة، وأتحدث عن مقال نشره الكاتب والباحث المصري ممدوح الشيخ في صحيفة العربي الجديد، بعنوان "هل ورطتنا التخمة المعلوماتية؟".

إعلان

كما قلت، تمتعت بقراءة هذا المقال ولكنني اختلفت مع بعض استنتاجاته، وبالرغم من أن كل تلخيص هو مخل بالضرورة، أستطيع القول أن الكاتب الذي يناقش أزمة "وباء كورونا" أو ما يصفه بـ"ورطة كورونا"، يرى أن السبب الرئيسي للأزمة، عموما وبصرف النظر عن الجانب الصحي لها، هو "التخمة المعلوماتية" التي تشكل عنصرا ضاغطا على صاحب القرار، تخمة معلوماتية ناجمة عن دراسات ما يسمى بالـ" Think Tanks"، و"الدراسات الاستشرافية"، وقبل كل ذلك "ترقيم أداة الدولة والقرار السياسي" على حد تعبير الكاتب، الذي أعتقد أنه وضع بصورة متسرعة "أداة الدولة" إلى جانب "القرار السياسي".

مفهوم "التخمة المعلوماتية" يدعو لطرح بعض الأسئلة عما إذا كان هذا الحجم الكبير والمتزايد من المعلومات اصطناعيا خلقته المعالجة الإلكترونية والرقمية للمعطيات، أم أنه حجم موضوعي يتناسب مع تطور نمط الحياة والانتاج واحتياجات الإنسانية

ينبغي الانتباه إلى أن تعداد سكان العالم كان ثلاثة مليارات وسبعمائة مليون نسمة عام ١٩٧٠، وأصبح أكثر من الضعف بعد خمسين عاما مع سبعة مليارات وثمانمائة مليون نسمة، وخلال تلك المرحلة انتقلت البشرية من الثورة الصناعية إلى الثورة المعلوماتية، وليس بقرار من شخص أو من مؤسسة أو من هيئة.

حجم الصعوبات والاحتياجات تضاعف عدة مرات، والتغيير في نمط الحياة والانتاج كان جذريا، ومستحيلا بدون الأداة الرقمية، وينبغي التركيز على كلمة أداة وفصلها تماما عن كلمة قرار أو فعل، ذلك إن الكثير من أفلام الخيال العلمي تحقق بعد فترة من الزمن، ولكن الآلة التي تتخذ القرارات السياسية والاقتصادية الكبرى ما زالت في مجال الخيال.

من الصحيح أن بعض قادة الدول يسلمون أمرهم، أحيانا، لاستنتاجات التقارير والأبحاث الناجمة عن تحليل رقمي لكم هائل من المعلومات، ولكنه تخلي من هؤلاء عن مسئوليتهم والاختباء وراء حديث مزيف عن اتباع المنهج العلمي.

حقيقتان لم يدركهما الساسة والقادة، وهي أننا في عالم ديناميكي يتطور ويزداد تعقيدا وتصبح، بالتالي، الطرق والبنى القديمة عاجزة عن إدارته.

التكنولوجيا الرقمية وغير الرقمية يمكن أن تصل إلى مستويات مدهشة وتحقق نتائج نعتقد أنها مستحيلة، ولكن القرار يظل في أيديهم منذ البداية مع برمجة الأداة الرقمية وفي النهاية مع القدرة على اختيار استنتاجات تحليلات هذه الأداة أو القيام بخيارات مختلفة.

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.