تخطي إلى المحتوى الرئيسي
خبر وتحليل

المأزق اللبناني بعد اعتذار أديب

سمعي
مصطفى أديب وميشال عون ونبيه برّي في بيروت
مصطفى أديب وميشال عون ونبيه برّي في بيروت © رويترز
إعداد : خطار أبو دياب
3 دقائق

أعلن قصر الاليزيه بعد اعتذار الدكتور مصطفى  أديب عن تشكيل الحكومة اللبنانية أن المبادرةالفرنسية مستمرة .

إعلان

ونقل عن مصدر قريب من الرئيس ماكرون أن " فرنسا لن تخذل لبنان ولن تيأس" لكنه أضاف أن «  اعتذار "أديب" يعني أن الأحزاب ارتكبت خيانة جماعية » وفِي ذلك تلميح لعدمتعاون قادة المنظومة السياسية واحترامهم التعهدات التي قطعوها للرئيس الفرنسي ، لكن عدم التلميح لمسؤولية خاصة لحزب الله وحركة أمل وؤساء الوزراء السابقين وفريق الرئيس عون لا يعني أن باريس لنتستخلص دروس فشل المرحلة الاولى من مبادرتها حتى تتمكن من إطلاق الخطة باء من تحركها  ويتضح من خلال مسار مصطفى أديب  أن العوائق الخارجية والداخلية أفشلت  المبادرة الفرنسية التي  افتقرت  للتأييد الأميركي، وعدم إمكان تعويلها على أهلية شركاء لبنانيين متخصصين في تضييعالفرص وعلى دور المحور الإيراني الذي يأخذ لبنان أسيراً.

كما كان متوقعاً ، سهل هؤلاء الممسكون بتلابيب النظام اللبناني الدور الفرنسي عبر الموافقة على اختيارالدكتور أديب رئيسا مكلفا للحكومة عشية زيارة ماكرون الثانية أوائل هذا الشهر، لكنهم عادوا وأغرقواالمبادرة الفرنسية بمساعدة شيطان التفاصيل وكانت عقدة حقيبة وزارة المالية وشاغلها بمثابة الشجرةالتي تحجب غابة أزمة النظام والتجاذبات الخارجية المعطلة. 

وأتى فرض العقوبات الأميركية التي طالت اثنين من حلفاء حزب الله  ( مساعدي نبيه بري وسليمانفرنجية) ، لتعقد الوضع وربما أسقط ذلك الرهان على إدارة فرنسية للملف اللبناني  مقبولة أميركيًاوايرانيا . وسرعان ما دخل الثنائي الشيعي اللبناني – من خلال التمسك بحقيبة المالية وإصراره علىتسمية وزرائه في نقض لروحية المبادرة الفرنسية التي تتكلم عن حكومة اختصاصيين من غير الحزبيين- في مسعى لإعادة إنتاج حصته وأطاح ذلك بكل مسار التأليف لاحقا.

يتبين أن المبادرة الفرنسية  كان دونها عقبات ليس داخلية وحسب بل عقبات خارجية  كبيرة. إذ أن القبولبمطالب الثنائي الشيعي كان سيقود حكماً الى تكرار تجربة حكومة حسان دياب مع حكومة مصطفىاديب. وهكذا  حكومة  سيتم التعامل معها من قبل واشنطن على إنها حكومة حزب الله مع ما لذلك منعواقب وتداعيات.

مع  إحباط خارطة طريق المبادرة الفرنسية يدخل لبنان في مأزق وسيحتدم الوضع اللبناني بانتظاررهانات وهمية على ترياق مجهول .

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.