تخطي إلى المحتوى الرئيسي
خبر وتحليل

البعدان الإقليمي والدولي في نزاع ناغورني قره باغ

سمعي
جندي أرميني يسير قرب الحدود المشتركة بين أرمينيا وأذربيجان.
جندي أرميني يسير قرب الحدود المشتركة بين أرمينيا وأذربيجان. © أ ف ب
إعداد : خطار أبو دياب
3 دقائق

تستمرالمواجهات الدامية في جيب ناغورني قره باغ على الرغم من الدعوات الدولية لوقف إطلاق النار وأهمها الدعوة المشتركة التي أطلقها الرؤساء دونالد ترامب وفلاديمير بوتين وإيمانويل ماكرون. في المقابل، اعتبر الرئيس رجب طيب أردوغان أن شرط وقف المعارك هو “إنهاء الاحتلال الأرمني للجيب الانفصالي المتنازع عليه”.

إعلان

يعتبر هذا النزاع المجمد جنوبي القوقاز من الامثلة على النزاعات العرقية والقومية المستعصية.لكن البعدين الاقليمي والدولي للصراع بين أرمينيا وأذربيجان لا يقتصر على الأراضي والسيطرة والبعد الداخلي، بل تزداد خطورته مع البعدين الاقليمي والدولي . وانعكس الانخراط التركي إلى جانب أذربيجان على تطورات النزاع وبالطبع على تقلبات اختبار القوة بين موسكو وأنقرة على عدة جبهات من سوريا إلى ليبيا فالقوقاز. من جهته، يدخل الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون المشهد نيابة عن أوروبا القلقة من التمدد الأردوغاني.

إنها لحظة جديدة في العلاقات الدولية يحاول “السلطان الجديد” أردوغان ترك بصماته عليها. لكن الرقصة على قوس الأزمات من المشرق إلى القوقاز تنطوي على مغامرة تبدو محسوبة النتائج لكنها تنطوي على مخاطر انزلاق يمكن أن تدفع تركيا ثمنه. . ويحاول البعض الاستفادة من مرحلة الانتخابات الرئاسية الأميركية وانشغال واشنطن كي يسجل نقاطا لصالحه ويبدو الموقف الأميركي حذرا إزاء الضغط على المتورطين.

يهتم عدة أطراف في هذا الصراع أو يشارك فيه وهي : أذربيجان، وأرمينيا، وتركيا، وروسيا، وإيران، وجورجيا، ثم أيضًا الولايا المتحدة الأميركية وإسرائيل وفرنسا وغيرها.

يجدر التذكير أن حرب بداية التسعينات، بعد انهيار الاتحاد السوفييتي واستقلال اذربيجان وارمينيا، لم تنته باتفاق سلام نهائي رغم تدخل الأمم المتحدة ومنظمة الأمن والتعاون الأوروبية وتشكيل مجموعة “مينسك” من الولايات المتحدة الأميركية وروسيا وفرنسا لمتابعة جهود الحل لذلك تجدد الصراع في الإقليم أكثر من مرة واشتعل من جديد اواخر سبتمبر الحالي. .

لكن وجود أذربيجان المنتجة للنفط والغاز ومرور الأنابيب في أراضيها يمنح هذا النزاع بعداً آخر في نطاق صراعات الطاقة والنفوذ التي احتدمت في شرق المتوسط. . وهكذا يمكننا القول إن معادلة القوة الجديدة هناك تتفاعل مع مسعى تغيير المعادلة في نزاع ناغورني قره باغ .

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.