تخطي إلى المحتوى الرئيسي
ريبورتاج ثقافي

لبنان: "مسرح الدمى" تظاهرة ثقافية محببة إلى الأطفال

سمعي
شخصية من مسرح الدمى برفقة بعض الأطفال
شخصية من مسرح الدمى برفقة بعض الأطفال (تصوير تريز جدعون، مونت كارلو الدولية)

"يعاني غوغي من الملل، ويقرر أن يكبر ويتزوج. وفي إطار رحلته الطويلة يتعرف على الملكة ويرتبط الى الأبد"..حكايات من نسج الخيال تنقل الأطفال الى عالم اللاواقع.

إعلان

تقول سيلفا ل "مونت كارلو الدولية" إن الشخصيات المصنوعة من الكرتون تأخذ الأطفال إلى عالم يحبّونه، عالم اللاواقع. وجينا تصرّ على أن الشخصيات المصنوعة من الكرتون والمواكبة لها تجعل الأطفال يعيشون في عالم آخر.

"راي" وهو طفل صغير أحب هذه الشخصيات وعبّر بالفرنسية بالقول "أحبهم كثيرا". أما غوى ابنة التسع سنوات فتحدثت عن أهمية هذه الشخصيات الكرتونية وتمنت استقبالها في منزلها. ;سامية ترغب في إرسال أولادها الى مسرح الدمى لأنها تعتبر أنه من أهم المسارح للأطفال في بيروت.

مسرح الدمى يتنقل بين منطقة وأخرى وحضانة وأخرى ليعطي جوا من الفرح للأطفال الذين ينتظرونه.

selfpromo.newsletter.titleselfpromo.newsletter.text

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.