تخطي إلى المحتوى الرئيسي
ريبورتاج ثقافي

لبنان: الألعاب الإلكترونية، ما لها وما عليها

سمعي
الألعاب الإلكترونية
الألعاب الإلكترونية (المصدر خاص)

 الألعاب الالكترونية تأخذ اللبنانيين الى عالم آخر يختلف عن الواقع المعاش، فتحرمهم من العلاقات الاجتماعية.

إعلان

يتحدث الناشط على مواقع التواصل الاجتماعي وليد البراكس عن مساوئ وحسنات هذه الألعاب، فيعتبر أن هذه الألعاب تساعد في تنمية الذاكرة، لكنها في الوقت عينه تساهم في زيادة العنف.

أما الطبيب والمعالج النفسي مارام الحكيم فيؤكد عبر "مونت كارلو الدولية"  أن هذه الألعاب تؤثر على النظر والتفكير، وهي مضرة جدا.

وتصر أم ناجي على أن ولدها كان يراقب من قبل رفاقه على شبكات التواصل الاجتماعي، وأن هذه الألعاب تسمح بمراقبة المنازل والبيوت ولا رقابة عليها.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.