تخطي إلى المحتوى الرئيسي
ريبورتاج ثقافي

لبنان: عيد الموسيقى يعيد البهجة إلى القلوب في زمن الكورونا

سمعي
عيد الموسيقى في لبنان في زمن الكورونا
عيد الموسيقى في لبنان في زمن الكورونا © (تصوير تريز جدعون، مونت كارلو الدولية)
إعداد : تريز جدعون | مونت كارلو الدولية

بدعوة من المركز الثقافي الفرنسي، اختلف عيد الموسيقى هذا العام، وعمّت الاحتفالات شرفات المنازل وعلت الموسيقى على وقع التصفيق من الشرفات المجاورة.

إعلان

بولا حوّلت شرفة منزلها الى مكان يضج بالحياة وكأنك في عرس. أما كارين فقد غنت حتى الثمالة لدرجة الإبداع.

وأنطوني الحاج موسى وعلى أنغامه الموسيقية دعا الجميع للمشاركة بطريقة تعبيرية مميزة.

المسؤولة الاعلامية في المركز الثقافي الفرنسي ماريال سلوم أشارت الى أن عيد الموسيقى يختلف هذا العام ، ولكنه بمثابة متنفّسٍ  يدعو إلى الفرح والمحافظة على التراث، في جو يسوده الحزن والخوف. 

في زمن كورونا جاء عيد الموسيقى ليخرج  لبنان المحجور الى الأمل المنشود بغد أفضل.

عيد الموسيقى في لبنان في زمن الكورونا
عيد الموسيقى في لبنان في زمن الكورونا © (تصوير تريز جدعون، مونت كارلو الدولية)

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.