تخطي إلى المحتوى الرئيسي
ريبورتاج

لبنان: انطلاق عام دراسي جديد وسط بلبلة كبيرة حول نتائج الامتحانات الرسمية العام الماضي

سمعي
طلاب أمام وزارة التربية في لبنان
طلاب أمام وزارة التربية في لبنان (مونت كارلو الدولية، تريز جدعون)

انطلق العام الدراسي في لبنان وسط ذهول الطلاب الراسبين في الامتحانات الرسمية: لا إفادات ولا إعادة، ما العمل؟ الأهالي في حيرة من أمرهم والطلاب يطالبون وزير التربية بالاستقالة.

إعلان

ميريام تبكي أمام وزارة التربية وهي تحاول الدخول لطلب إفادة نجاح، فيعترضها رجل الأمن ويقول ممنوع، أما الأم فتصرخ مطالبة بمقابلة الوزير وبإعادة التصحيح.

وليد أتى خصيصا من منطقة الشمال ليطالب بإفادة، إذ كان يرغب في الدخول الى كلية الطب وجاءت نتيجته ناجحاً ثم تغيّرت ليصبح راسباً. يرغب في معرفة سبب هذا التغيير ولم يقتنع بتوضيح الوزير.

نسرين شاهين، وهي مراقِبة في الامتحانات الرسمية، تخبرنا عن الغش الذي حصل أثناء صدور نتائج الامتحانات الرسمية وعن تلكؤ الدولة عن ردع الفاعلين. وتؤكد ل"مونت كارلو الدولية" أنها تقدمت بطلب إلى التفتيش المركزي كي يتم إعادة التصحيح.

تحاول "مونت كارلو الدولية" التواصل مع وزير التربية أكرم شهيب، فيقال لنا إنه في اجتماع لمجلس الوزراء ولكن ما جرى قد جرى.

الطلاب يطالبون بإفادات بعد أن صدرت النتيجة مرتين: الأولى كان فيها التلميذ ناجحا والثانية أصبح فيها راسبا، ولا توضيح مقنع لدى المسؤولين...
 

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.