تخطي إلى المحتوى الرئيسي
ريبورتاج

فتاة غزية تفتح محلا للآيس كريم في رفح

سمعي
الفتاة الفلسطينية فاطمة الزطمة التي افتتحت محلاً لبيع الآيس كريم في غزة
الفتاة الفلسطينية فاطمة الزطمة التي افتتحت محلاً لبيع الآيس كريم في غزة © ( nabd.com)
إعداد : عادل زعنون | مونت كارلو الدولية

افتتحت الشابة فاطمة الزطمة محلا للمثلجات والآيس كريم، في مخيم رفح للاجئين في جنوب قطاع غزة الفقير والمحافظ. وهي أول فتاة غزية تقوم بمشروع من هذا النوع وسط تشجيع من المجتمع وإقبال لافت من الزبائن.

إعلان

وتصنع فاطمة البوظة الممزوجة بقطع الفواكه الطازجة امام الزبائن، الذين يبدون إعجابهم بمشروعها الصغير.

وتبيع الشابة العشرينية، التي لم تنهي دراستها الجامعية، بنفسها بالإنتاج بأسعار زهيدة. ويأتي الكثير من الفلسطينيين في القطاع الى المحل الذي يحمل اسم "إنه أنا " باللغة الانجليزية (It's Me) ليتفرجوا على صناعة البوظة وطريقة تقديمها.

ويزيد من إصرارها المضي بمشروعها رغم بعض الانتقادات، في سبيل مساعدة والدها المقعد وأمها المريضة وأشقائها الأطفال.

وتداعب فاطمة ذات الابتسامة الدائمة، الأطفال الذين يقبلون على شراء البوظة وتقدمها مجانا لمن لا يملكون المال. 

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.