تخطي إلى المحتوى الرئيسي
ريبورتاج

عام دراسي مختلف بسبب جائحة كورونا

سمعي
صورة لمدخل إحدى المدارس الخاصة المقفلة في الرياض،  السعودية، في التاسع من مارس 2020 بعد إعلان السلطات إغلاق جميع المدارس والجامعات بسبب جائحة كورونا
صورة لمدخل إحدى المدارس الخاصة المقفلة في الرياض، السعودية، في التاسع من مارس 2020 بعد إعلان السلطات إغلاق جميع المدارس والجامعات بسبب جائحة كورونا AFP - FAYEZ NURELDINE
إعداد : أحمد الديحاني | مونت كارلو الدولية
2 دقائق

بدأ العام الدراسي في السعودية، لأول مرة بعيداً عن المدراس، إذ اختارت وزارة التعليم عدم المخاطرة بالزج بطلبة المدارس والجامعات، إلى مقاعد الدراسة. إنّ ارتفاع موجة الاصابات بكوفيد 19 في البلاد، فرضت اغلاقا للسفر، وايقافا للدراسة منذ مارس/اذار الماضي. واستبدلت الحضور المدرسي للمدرسين والطلاب، بالتواجد عبر منصات رقمية من خلال شبكة الانترنت. 

إعلان

ويشرح خالد المطيري، في هذا التقرير مادة العلوم لطلابه من خلال منصة رقمية وفرتها وزارة التعليم. ويشير استاذ الحاسب الآلي في جامعة الملك سعود، الدكتوررفيق مهاب جمال الدين الى نجاح التجربة رغم وجود تحديات جمة تقنية وبشرية في هذا الشأن، منها: ضعف الاتصال الشبكي في الأماكن النائية، التكلفة العالية نسبياً لبعض الأسر في توفير اجهزة ذكية لأبنائها، وضرورة توفر تطبيقات تلائم صغار الطلبة. وهنا يشيد المعلم في الصفوف الأولية عبد السلام الربعي، بأهمية تعليم الصغار مبكرا وآليات التعلم عن بعد.

من جانبه، يشير البروفيسور سعد الحاج بكري الى تاريخ طويل من التعليم عن بعد، مرّ بأطوار مختلفة بينها استخدام الإذاعة والتلفزيون، وصولاً الى الجامعة المفتوحة. وهنا تشير مديرة فرع الجامعة العربية المفتوحة في حائل، الدكتورة غريبة الطويهر، الى ان هذا النوع من التعليم يقود الى تنمية مستدامة في البلدان العربية قوامها المعرفة.

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.