تخطي إلى المحتوى الرئيسي
صحتكم تهمنا

فحص اللعاب EasyCov خطوة جبّارة لاكتشاف ملتقطي عدوى الكورونا

سمعي
باحث في مختبر في مونبلييه جنوب فرنسا يحمل فحص اللعاب EasyCov
باحث في مختبر في مونبلييه جنوب فرنسا يحمل فحص اللعاب EasyCov © AFP - SYLVAIN THOMAS
2 دقائق

بدل الاعتماد على مسحات الأنف المؤلمة لاكتشاف من كان من البشر حاملا أو لا لفيروس الكورونا Sars-CoV-2 ، دخل فحص تحليل اللعاب حيّز الاستخدام والتطبيق في فرنسا منذ منتصف حزيران/يونيو. 

إعلان

تأتي نتيجة فحص اللعاب الكاشف عن عدوى الكورونا بعد أقلّ من ساعة على وضع اللعاب في حرارة تصل إلى ٦٥ درجة مئوية. 

حالما تمّت المصادقة على فحص اللعاب EasyCov الذي طوّره المختبر الفرنسي Sys2Diag في مدينة Montpellier، سارع الرياضيون المحترفون وبلدان آسيا وأميركا الجنوبية إلى طلب إمدادات بهذا الفحص الذي يعتبر سهل الإجراء ورخيص الثمن بالمقارنة مع فحص الأنف PCR. 

لماذا توافر وظهور الفحص التحليلي للعاب هو قفزة نوعية في مساعي اكتشاف البؤر الموبوءة بفيروس الكورونا ؟ وإلى حين إيجاد لقاح واق من فيروس Sars-CoV-2، هل سيُرتكز على هذا الفحص عالميا لقبول صعود المسافرين إلى الطائرات ولطمأنة أطبّاء الأسنان أنّهم بمعزل عن عدوى الكورونا، مثلهم مثل رجال الإطفاء ؟ 

أجاب عن هذه الأسئلة الدكتور عبدو خوري الإختصاصي في طبّ الطوارئ في المستشفى الفرنسي الجامعي في مدينة Besançon ورئيس الجمعية الأوروبية لطبّ الطوارئ.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.