تخطي إلى المحتوى الرئيسي
صحتكم تهمنا

كيفيّة تمييز آلام الإباضة عن أوجاع التهاب الزائدة الدودية

سمعي
آلام البطن عند المرأة
آلام البطن عند المرأة © (pixabay: Anastasia Gepp)
2 دقائق

تنضم إلى لائحة أبرز الآلام العنيفة التي تسيطر على النساء أوجاع أسفل البطن في الجهة اليمنى.  وتضيع بعض النساء في تحديد ما إذا كان مصدر الأوجاع متأتّيا من التهاب الزائدة الدودية أو بالأحرى من بدء فترة الإباضة قبل الدخول في مرحلة انقطاع الطمث.  

إعلان

إنّ اندلاع الالتهابات في الزائدة الدودية، التي هي شكل جراب في الامتداد الأخير من طول الأمعاء الغليظة، تتميّز بأعراض خاصّة من قبيل الاضطرابات الهضمية والتقيؤ والاستفراغ والإسهالات المتكررة وارتفاع درجة حرارة الجسم. 

في حال لم تكن هذه الأعراض بادية على المرأة وكانت تشكو من ألم يدوم بضع ساعات وأحيانا يوما كاملا، يكون مردّ وسبب هذا الألم إلى عملية الإباضة لدى المرأة التي ما زالت في سنّ الخصوبة ولا تأخذ موانع الحمل ولَم تنقطع لديها بعد الدورة الشهرية. 

تطرأ أوجاع الإباضة في الجهة السفلية اليمنى من البطن، عادة، في اليوم الرابع عشر التالي لطمث الدم الأخير حينما تكون وتيرة الدورة الشهرية تحصل كلّ 28 يوما. أمّا بعض النساء فتكون دورتهنّ الشهرية أطول من غيرهنّ وتحصل كلّ 30 يوما، لتكون فترة الإباضة عند هؤلاء في اليوم السادس عشر على بدء الطمث.

فتارة، ينجم عن عملية الإباضة آلام شرسة جدا في الجهة التي تكون البويضة متواجدة فيها سواء كان المبيض الأيمن أو المبيض الأيسر، وتارة أخرى تكون عملية الإباضة ناعمة وغير متعبة للمرأة وتمرّ بدون أوجاع. 

ضيفة حلقة اليوم الدكتورة منار مراد، الاختصاصية في التخدير وتسكين الألم في مستشفى جورج بومبيدو في باريس. 

 

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.