تخطي إلى المحتوى الرئيسي
قراءة في الصحف الفرنسية

التونسيون يتطلعون إلى الانتخابات الرئاسية والتشريعية أملا في تغيّر الأوضاع نحو الأفضل

سمعي
تونس
تونس /فيسبوك(isie)

من بين أبرز ما جاء في المجلات الفرنسية هذا الأسبوع: هل على أوروبا أن تتغاضى عن مصير المهاجرين الذين يخاطرون بحياتهم هربا من الجحيم؟ التونسيون يتطلعون إلى الانتخابات الرئاسية والتشريعية أملا في تغيّر الأوضاع نحو الأفضل. واثيوبيا تغير الصورة النمطيّة عن أفريقيا.

إعلان

نستهل جولتنا في الأسبوعيات الفرنسية بمجلة "ليكبريس" ونتوقف عند مقال لجاك أتالي يتناول فيه الهجرة الى أوروبا، ويتساءل أتالي: "هل علينا ان نترك أولئك الذين يحاولون الهرب من الجحيم، يموتون؟ "، ويقول الكاتب: في ظل تفكك التعاون الدولي وانتشار الأنانية، لا يسعُنا إلّا ان نسعد ونفتخر بالمبادرة التي اتخذتها فرنسا وألمانيا لإيجاد حل لمأساة مهاجرين في الأيام الماضية عبروا افريقيا وتحمّلوا كل المخاطر وعانوا الامرّين في ليبيا واُنقذوا من الغرق في المتوسط من قبل منظمات غير حكومية، هي الوحيدة حتى الآن التي تُنقذ شرف أوروبا.

ويتابع جاك أتالي في "ليكبريس" ان الاتفاق المعلن لا يزال هشا، فمن بين 28 دولة في الاتحاد الأوروبي، فقط فرنسا وألمانيا والبرتغال وفنلندا ولوكسمبورغ وكرواتيا وايرلاندا وليتوانيا، شاركت بنشاط في تقاسم أعباء المهاجرين، وتستعد سبع دول أوروبية أخرى للانضمام الى هذه الدول.
التونسيون يعلّقون آمالا على الانتخابات الرئاسية والتشريعية من اجل حياة أفضل.  

آمال التونسيين في حياة أفضل

بيار حسكي في مجلة "لوبس"، اهتم بواقع التونسيين وآمالهم في حياة أفضل، وهم يعلقون امالا على الانتخابات الرئاسية التي ستجري بصفة مبكرة في 15 سبتمبر/ أيلول المقبل، إثر وفاة الرئيس الباجي قائد السبسي، والتشريعية المقررة في موعدها في السادس من أكتوبر/تشرين الأول. 

ولاحظ كاتب المقال الذي كان أصلا في تونس عشية وفاة السبسي، ان الانتقال في السلطة تم بطريقة سلسلة إثر وفاة الرئيس التونسي، مشيرا الى ان تونس اثبتت مرة أخرى سلامة قواعدها الدستورية ومؤسساتها.

وفي مقاله بعنوان "المأزق التونسي" يقول بيير حسكي في "لوبس" إن التونسيين يشعرون أن اسلوب التوافقات السياسية الذي توخاه الرئيس السبسي على أهميته، أوصل الى طريق مسدود والى شلل النظام، في وقت ينتظر التونسيون نتائج ملموسة في المجالين الاقتصادي والاجتماعي.

ويتابع بيير حسكي في "لوبس" ان الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون الذي حرص على المشاركة في مراسم تأبين الرئيس التونسي، يوم 27 تموز يوليو، يدرك أهمية نجاح التجربة التونسية وقد عبّر ماكرونعن امله في ان تواصل تونس تجربتها الفريدة.

اثيوبيا تغير الصورة النمطيّة عن افريقيا

مجلة "لوبوان" خصصت ملفا شاملا عن اثيوبيا وحركة النمو الاقتصادي الواعد حيث يرتفع الناتج المحلي الإجمالي من 8 الى 11 بالمئة سنويا، والوصفة بسيطة –كما تعلق الأسبوعية الفرنسية-الاستثمارات في البنى التحتية، وتنمية القطاع الزراعي الذي يوظّف 70 بالمئة من اليد العالمة، وتحسين قطاع الخدمات.

وتضيف "لوبوان" ان اثيوبيا حققت أسرع نمو في العالم، مشيرة الى ان الخطوط الجوية الاثيوبية مثلا أصبحت أكبر شركة طيران في افريقيا، وتجاوزت في 2018، عشرة ملايين مسافر، وحققت أرباحا تبلغ 2.4 مليار يورو، وجعلت من العاصمة اديس اباب مركزا للقارة الافريقية حيث تؤمّن الخطوط الاثيوبية 125 وجهة.

هذا النجاح، جعل من اثيوبيا محط الأنظار-تخلص الأسبوعية الفرنسية-فقد أصبحت ساحة للتنافس بين القوى العظمى، ودخلت الصين بقوة منذ عام 2000، مستخدمة قربها الأيديولوجي وضخت بيكين بين 2006 و2015، ثلاثة عشر مليار دولار للاستثمار. وفي2017 –تضيف "لوبوان" وافقت اديس ابابا على 1294 مشروع استثماري صيني.
 

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.