تخطي إلى المحتوى الرئيسي
قراءة في الصحف الفرنسية

ماكرون يسعى لتحقيق اختراق في الملف الإيراني

سمعي
صورة لرؤساء المجموعة السبع-رويترز

أخبار قمة مجموعة السبع ومفاجأة زيارة وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف مقر انعقاد القمة في مدينة بياريتس الفرنسية تصدرت عناوين معظم الصحف الصادرة اليوم.

إعلان

ماكرون يسعى لتحقيق اختراق في الملف الإيراني

الزيارة اعتبرت بحد ذاتها حدثا اثار اهتمام الصحف الفرنسية وتصدر عناوينها، بدءا من "لوفيغارو" التي كتبت في المانشيت "ماكرون يسعى لتحقيق اختراق في الملف الإيراني خلال قمة مجموعة السبع" وقد اعتبرت "لوفيغارو" في افتتاحيتها ان "الرئيس الفرنسي يعمل منذ أشهر على منع انفجار منطقة الشرق الأوسط وانه توسط من اجل خفض العقوبات الأميركية مقابل التزام طهران مجددا بالاتفاق النووي وبحد أنشطتها المزعزعة لاستقرار المنطقة" وقد شككت "لوفيغارو" في افتتاحيتها بحظوظ نجاح المسعى الفرنسي غير ان "ايزابيل لاسير"، الكاتبة في الصحيفة ذاتها، رأت ان "الرئيس الأميركي، رغم تغريداته، قد يجد مصلحة في سلوك طريق الخروج من الازمة ذلك لأنه لا يؤيد فتح جبهة جديدة في الشرق الأوسط ويريد تجنب اقفال مضيق هرمز من قبل ايران".

إنجازات متواضعة لقمة مجموعة السبع

"هل ينجح استعراض ماكرون؟" عنوان غلاف صحيفة "ليبراسيون". الصحيفة رأت ان "الرئيس الفرنسي نجح في تحقيق ضربة ديبلوماسية مفاجئة". وقد اعتبرت "ليبراسيون" في افتتاحيتها ان "القمة حققت إنجازات متواضعة على صعيد مساعدة الامازون وعلى صعيد خفض حدة الحرب التجارية". كاتب المقال "لوران جوفران" اعتبر ان "القمة نجحت أيضا برسم مسودة مشروع تسوية للازمة الإيرانية التي تهدد بإشعال المنطقة". بدورها "لي زيكو" عنونت المانشيت "ماكرون يراهن على التهدئة في مواجهة ترامب" وقد اعتبرت هذه الصحيفة ان "الرئيس الفرنسي نصب نفسه قائدا لأوركسترا تهدئة التوترات الدولية، غير ان المحادثات لم تسمح بإحراز تقدم فعلي".

نحو ارتفاع حدة التوتر في الشرق الأوسط

"لوفيغارو" خصصت مقالا لاستهداف إسرائيل "طائرات مسيرة هجومية" تابعة لحرس الثورة الإيرانية في سوريا. مراسل "لوفيغرو" في القدس "مارك هنري" أشار أيضا في مقاله لاستهداف معقل حزب الله اللبناني في ضاحية بيروت الجنوبية وقد اعتبر ان "الامر يشكل خرقا خطيرا لقواعد الاشتباك الضمني التي اتفق عليها بعد آخر حرب بين إسرائيل وحزب الله عام 2006 والتي جعلت من الغارات الجوية على لبنان خطا احمر". وتشير "لوفيغارو" الى ان "رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو الغارق في الفضائح المالية بحاجة للظهور بمظهر حامي إسرائيل قبل ثلاثة أسابيع من الانتخابات التشريعية فيما إيران المنهكة جراء العقوبات الأميركية قد تجد نفسها مدفوعة للتعرض لإسرائيل حليفة دونالد ترامب. وقد رأت "لوفيغارو" في فتح إسرائيل مؤخرا جبهة جديدة مع العراق "إشارة على ارتفاع حدة التوتر في المنطقة".

تحقيق عن حركة "الجهاد الإسلامي" في غزة

"في غزة، حركة الجهاد الإسلامي في حالة تيقظ دائم" عنوان تحقيق نقرأه اليوم في صحيفة "ليبراسيون".  موفد الصحيفة الخاص الى غزة "غيوم جاندرون" أشار الى ان حركة "الجهاد الإسلامي" التي تعتبر مسؤولة عن إطلاق معظم الصواريخ الموجهة الى إسرائيل باتت تحظى منذ بضعة أشهر بزيادة في شعبيتها. وحركة الجهاد كما هو معروف محيدة عن المفاوضات التي تجريها حركة حماس منافستها مع إسرائيل وقد التقت "ليبراسيون" خالد البطش أحد قادة الجهاد الإسلامي في القطاع الذي نفى تلقيه المال والاوامر من طهران.

نبيل القروي أول ضحايا معركة انتخابية شرسة في تونس

صحف اليوم تناولت أيضا قضية توقيف المرشح الرئاسي البارز، نبيل القروي، في تونس، قبل ثلاثة أسابيع من موعد الانتخابات الرئاسية. "لوفيغارو" اشارت الى ان حزب "قلب تونس" الذي يرأسه نبيل القروي الموقوف منذ يوم الجمعة بتهمة "تبييض الأموال"، اتهم رئيس الوزراء يوسف الشاهد بالسعي إلى قطع الطريق على منافسه القوي فيما "ليبراسيون" اعتبرت ان "صاحب تلفزيون نسمة قد يكون أول ضحايا معركة انتخابية شرسة جدا".


 

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.