تخطي إلى المحتوى الرئيسي
قراءة في الصحف الفرنسية

لأول مرة في فرنسا: امرأتان تؤمّان الصلاة

سمعي
الصورة من رويترز

من بين أبرز المواضيع التي عالجتها الدوريات الفرنسية: الانتخابات التونسية: استثناء في العالم العربي. الاقتصادي الفرنسي توما بيكيتي يعتبر ان الوقت حان لتجاوز الرأسمالية. ولأول مرة في فرنسا، امرأتان تؤمّان الصلاة.

إعلان

في افتتاحية "لوبوان" اهتم لوك دوباروشيز بتونس عشية الانتخابات الرئاسية، وكتب تحت عنوان: "تونس، استثناء سعيد" قائلا إن تونس هي حالة استثناء في العالم العربي، فبعد ان توفي رئيسها الباجي قائد السبسي اول رئيس منتخب بشكل مباشر في قلب الصيف يوم 25 يوليو، تم اعتماد انتقال سلمي. ووفقا للدستور-يتابع لوك دوباروشيز في افتتاحية "لوبوان" -تمّت دعوة الناخبين الى صناديق الاقتراع يوم 15 أيلول سبتمبر لانتخاب رئيس جديد.
هذا الامر شيء طبيعي في أوروبا، ولكن في العالم العربي-يشير الكاتب-هو امر فريد من نوعه بقدر ما هو هش.

تونس، البلد الصغير من عشرة ملايين نسمة-يضيف لوك دوباروشيز في افتتاحية "لوبوان"-هي رائدة حيث اعطى حادث انتحار بائع ثمار متنقل ضرم النار في نفسه في ديسمبر 2010، اعطى إشارة الانطلاق للربيع العربي. وفي كل الدول التي وصلتها موجة هذا الربيع تحولت الثورات الشعبية الى شكل مأساوي ما عدا تونس، فبعد تسع سنوات ما زالت الدولة الوحيدة التي أطاح شعبها بطريقة سلمية "بالطاغية" الرئيس بن علي، الذي كانت تدعمه فرنسا، ثم أسس شعبها ديمقراطية تمثيلية.

مجلة "لوبس" خصصت الغلاف للاقتصادي الفرنسي الشهير توما بيكيتي الذي دعا الى تجاوز الرأسمالية.

المجلة خصصت ملفا مطولا لتوما بيكيتي وأجرت معه حوارا شاملا تطرق فيه الى الرأسمالية كأيديولوجية وكنظام اقتصادي عالمي.
اختيار الاقتصادي الشهير توما بيكيتي لصفحة الغلاف ليس اعتباطيا-فصدور هذا العدد من "لوبس" يأتي عشية صدور كتاب جديد لبيكيتي يوم 12 من أيلول سبتمبر، هو كتاب ضخم وطموح مؤلف من 1232 صفحة، تحت عنوان "رأسمالية وايديولوجيا". وقدرت الأسبوعية الفرنسية ان يُحدث هذا الكتاب الجديد للاقتصادي الذي يتمتع بنجاح عالمي،"قنبلة" ثقافية. واعتبر الكاتب في حوراه لمجلة لوبس ان "الوقت حان لتجاوز الرسمالية".

بيكيتي قال في الحوار ان إضفاء الشرعية على عدم المساواة هو امر غير طبيعي، واعتبر ان "الأنظمة الاجتماعية ليست ابدية وعلينا ان لا نتردد في تصور أنظمة أخرى تحد من التفاوت وتوقف تركيز راس المال في ايدي القلة".

وعن توقيت اصدار هذا الكتاب قال بيكيتي انه تعلم كثيرا منذ صدور كاتبه الأول "راس المال في القرن الحادي والعشرين".

لأول مرة في فرنسا، امرتان تؤمّان الصلاة.

توقفت عند هذا الموضوع صحيفة "لوباريزيان" قائلة: بعد ظهر أمس ولأول مرة في فرنسا وبأقصى درجات السرية، امّت امرتان الصلاة، بطريقة مختلطة بين الرجال والنساء، وارتداء الحجاب لم يكن إلزاميا.  وحضرت في قاعة الصلاة التي استؤجرت خصيصا لهذه المناسبة في باريس نسوة ترتدين الحجاب وأخريات من دونه.

واعتبرت إيفا جانادان، وهي إحدى اللتين أمّتا المصلين، كما اشارت اليومية الفرنسية-ان "هذه لحظة مهمة للإسلام في فرنسا، خاصة وأن هذه الصلاة تسمح بضمان المساواة بين الرجال والنساء".

وأضافت "لوباريزيان" ان إيفا جانادان اشارت الى ان الهدف هو تجسيد اسلام تقدمي متحرر، مؤكدة أنه لا يوجد في النصوص الدينية الإسلامية ما يتعارض مع إمامة المرأة، ويجب منح "فضاء للحوار الحر... وتقديم نموذج بديل للتطرف والفهم التقليدي للدين".

 

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.