تخطي إلى المحتوى الرئيسي
قراءة في الصحف الفرنسية

الفشل الكبير للولايات المتحدة في سوريا والعراق وأفغانستان.. وواشنطن تترك للأتراك حرية التصرف ضد الأكراد

سمعي
عناصر من المارينز
عناصر من المارينز https://www.defense.gov

 معظم الصحف الفرنسية الصادرة اليوم 08 اكتوبر / تشرين الاول 2019 تناولت موضوع تداعيات القرار الأمريكي بالانسحاب من مناطق الاكراد في سوريا في ظل التهديد التركي باجتياحها عسكريا ومقال اخرعن تطورات الأحداث في العراق في ظل إستمرار الإحتجاجات الشعبية المناهضة للوضع القائم في البلاد.

إعلان

الولايات المتحدة تترك للأتراك حرية التصرف ضد الاكراد

صحيفة لومند اعتبرت قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب انتكاسة خطيرة بل موقفا جبانا تجاه الاكراد. فبالنسبة لقوات سوريا الديمقراطية بعد ان قاتلت مع التحالف الدولي ضد تنظيم الدولة الإسلامية الأن يُترك المقاتلين الأكراد وحدهم في مواجهة الغزو التركي وبدأوا يعززون دفاعاتهم في منطقة رأس العين وتل الأبيض وكوباني.

وتقول لومند إن قوات سوريا الديمقراطية حذرت من ان عدم احترام القوات الأمريكية لالتزاماتها وتأكيد قرارها بسحب قواتها على طول الحدود مع تركيا فإن العملية العسكرية التركية في شمال وشرق سوريا سيكون لها تأثير سلبي كبير على مواقع قوات سوريا الديمقراطية في حربها ضد تنظيم الدولة الإسلامية ويجعل   سوريا "منطقة نزاع دائم" سيحقق "عودة قادة تنظيم الدولة الإسلامية في المنطقة.

سوريا، العراق، أفغانستان ... الفشل الكبير للولايات المتحدة  

مانشيت صحيفة لوفيغارو حيث تناولت الصحيفة الفرنسية مجموعة مقالات عن فشل التدخل العسكري الأمريكي في كل من سوريا والعراق وأفغانستان ففي الشأن السوري  نشرت لوفيغارو مقالا تحت عنوان "ترامب يتخلى عن الأكراد السوريين لأعدائهم الأتراك" حيث اعتبرت الصحيفة ان نهاية الدعم الأمريكي للأكراد سيتيح للنظام السوري استعادة السيطرة على الجزء الشرقي من سوريا.

وأضافت اليومية الفرنسية ان بالنسبة للدول الغربية فالتهديد التركي بعملية عسكرية في منطقة "روجوفا" مرتبط بمصير عشرات الآلاف من الجهاديين وعائلاتهم هم أسرى الأكراد حاليًا فإخضاع المنطقة لسيطرة انقرة سيدفع هؤلاء الاسرى الى انتهاز الفرصة للهرب.

وتابعت صحيفة لوفيغارو ان واشنطن قد حثت في وقت سابق فرنسا وألمانيا ودول أوروبية أخرى على استعادة أسرى مقاتلي الدولة الإسلامية الذي هم من جنسيتها حيث ان الولايات المتحدة لا تريد الاحتفاظ بهم لسنوات عدة على حساب دافعي الضرائب وبهذا ستكون تركيا الآن مسؤولة عن جميع مقاتلي الدولة الإسلامية الذين تم أسرهم في المنطقة خلال العامين الماضيين. "

الهزيمة

عنوان افتتاحية يومية لوفيغارو حيث تقول الافتتاحية إن قرار تخلي الرئيس الأمريكي عن الاكراد المتحالفين مع الغرب يعتبر خيانة مريرة لهم من خلال تسليمهم لأعدائهم الاتراك والدفع بهم بحكم الواقع الى أحضان بشار الأسد وروسيا.

في الوقت نفسه تضيف افتتاحية لوفيغاروا يسعى الرئيس ترامب الى مغادرة أفغانستان وتركها في ايدي حركة طالبان بعد حرب دامت ثمانية عشر عامًا والتي تعتبر أطول حرب في تاريخ الولايات المتحدة أما بالنسبة للعراق تقول لوفيغارو فقد نشرت الولايات المتحدة خلال عشرية من تواجدها ما يصل إلى 160 ألف جندي لكن ترامب أصبح يترك العراق يوما بعد يوم في مدار إيران بالرغم من ان طهران تعتبر أكبر عدو لواشنطن في هذا الجزء من العالم.

وتابعت الافتتاحية ان هذا التراجع الأمريكي يكون ترامب قد جسد هزيمة أمريكا في الشرق الأوسط ووضع حدا لمغامرة كلفت الفي   مليار دولار وقتلت 07 آلاف جندي وأصابت 300 ألف ضحية مدنية دون احتساب الخسائر في سوريا.

العراق: "نريد ثورة هنا والآن!"

صحيفة ليبراسيون اعتبرت ان التدابير الاجتماعية التي اقرتها الحكومة العراقية لم تدفع المتظاهرين الى تراجع حيث قتل خلال أسبوع من الاحتجاجات أكثر من 100 شخص والاف الجرحى.

وتابعت ليبراسيون ان عددا قليلا من القوى السياسية العراقية انظمت إلى الحركة الاحتجاجية على غرار الدعم الخجول للحزب الشيوعي وحليفه القوي مقتدى الصدر وبعض أحزاب الأقليات الكردية.

في حين ان كتلة فتح المؤيدة لإيران والمقربة من الميليشيات الشيعية اعتبرت الاحتجاجات مناورة اجنبية تهدف إلى المساس بالأخوة بين إيران والعراق فبعيدا عن المصالح الإقليمية في العراق يظل المحتجون يؤكدون على مطالبهم في احداث التغيير بالبلاد .

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.