تخطي إلى المحتوى الرئيسي
قراءة في الصحف الفرنسية

احتجاجات لبنان: "اعبد بلادي وأريد ان أبقى فيها"

سمعي
المظاهرات في لبنان
المظاهرات في لبنان - رويترز

في الصحف الفرنسية الصادرة اليوم مقالات عن التوتر في منطقة الخليج ومصير اكراد سوريا والاحتجاجات في لبنان.

إعلان

لبنان: اجواء احتفالية للتعبير عن إرادة التغيير

"انني اعبد بلادي وأريد ان أبقى فيها"... العبارة لإحدى المتظاهرات اللواتي التقتهم مراسلة "ليبراسيون" في بيروت وقد جعلت منها اليومية الفرنسية عنوان تحقيقها عن الاحتجاجات في لبنان بعد مرور أسبوع على انطلاقها. كاتبة المقال "فيليبين دو كليرمونتونير" شددت على الأجواء الاحتفالية للحراك وعلى إرادة التغيير التي استشفتها لدى معظم محاوريها من المتظاهرين.

قوة الاحتجاجات يمكن ان تصبح مكمن ضعفها

وتقول "كليرمونتونير" ان "الانتفاضة التي يطلق عليها البعض "ثورة أكتوبر" شملت للمرة الأولى جميع المناطق وجميع مكونات المجتمع اللبناني. هذا التحرك هو الأكبر منذ ثورة الأرز عام 2005" اضافت مراسلة "ليبراسيون" التي لفتت الى الطابع العفوي للحراك وخلصت الى وجوب تنظيمه. وقد نقلت "كليرمونتونير" عن أستاذ العلوم السياسية كريم المفتي ان "العفوية التي شكلت عنصر قوة للاحتجاجات يمكن ان تصبح مكمن ضعفها". كريم المفتي نبه أيضا الى ان "النظام سوف يسعى لكشف ثغرات التحرك مهما كلفه الامر". 

الحالة اللبنانية بمنظور الاحتجاجات التي عمت العالم

وفي مقال حمل عنوان "العالم فريسة تنامي النزاعات الاجتماعية العنيفة"، رأت "لي زيكو" ان الحالة اللبنانية تندرج في إطار موجة الاحتجاجات التي عمت كلا من هونغ كونج وتشيلي وبوليفيا وبيرو وكذلك الجزائر واعتبرت اليومية الاقتصادية ان "العامل المشترك بين جميع هذه التحركات هو فقدان الثقة بالطبقة الحاكمة".  كاتب المقال "ميشال دو غراندي" خلص الى ان "عدم خضوع الحراك لأي هيكلية واتكاله على شبكة افقية قوامها مواقع التواصل الاجتماعي يجعل النيل منه صعبا".

الانتخابات قد تجعل من تونس بلدا يستحيل حكمه

ونقرأ للكاتب نفسه ودوما على صفحات "لي زيكو" مقالا عن "استحالة حكم تونس بعد صدمة الانتخابات". "ميشال دو غراندي" اعتبر ان "التونسيين من كثرة توقهم للتغيير لم يفكروا بنتائج تصويتهم الذي اتى برئيس من خارج المنظومة الحاكمة وبمجلس نواب مشتت، ما قد يجعل من تونس بلدا يستحيل حكمه" بحسب "لي زيكو".

يأس وخوف اكراد سوريا في طريقهم الى المنفى

"لوموند" خصصت صدر صفحتها الاولى لموضوع "إقصاء الاكراد عن سوريا" كما عنونت. موفد الصحيفة الخاص الى كردستان العراق "آلان كافال" روى في مقاله "يأس وخوف اكراد سوريا الذين سلكوا طريق المنفى الى العراق". إنها "نهاية الاكراد في سوريا" نقل كافال عن لاجئ من رأس العين. "لوموند" نشرت أيضا مقالا عن الاتفاق الذي توصل اليه الرئيسان التركي والروسي في سوتشي والذي يفضي الى "إفراع المنطقة الأمنية من الاكراد" بحسب "لوموند". 

الجبير لـ"ليبراسيون": ضد أي شكل من اشكال الحوار مع إيران

في "ليبراسيون" نقرأ هذا الصباح مقابلة مع وزير الدولة السعودي للشؤون الخارجية عادل الجبير. الحديث عبر خلاله الجبير عن "رفضه أي شكل من اشكال الحوار مع إيران". كما انه اقر بأن "مشاركة السعو يأس وخوف اكراد سوريا دية في حرب اليمن اضرت بصورة بلاده" وقال إن "الحوثيين هم المسؤولون عن جر الرياض الى الحرب". الجبير أكد كذلك ان "بلاده ما زالت مصممة على شراء أسلحة فرنسية الصنع". وزير الدولة السعودية للشؤون الخارجية لفت أيضا الى انه متفاهم مع روسيا على معظم المشاكل الإقليمية ومنها سوريا.

لا إجماع في طهران على تخفيف حدة التوتر مع السعودية

وفي "ليبراسيون" كذلك مقال عن الموقف الإيراني اعتبر انه "رغم بعض التصريحات المؤيدة للحوار فيما خص حرب اليمن تحديدا لا إجماع في طهران على تخفيف حدة التوتر مع السعودية. المؤسسات غير المنتخبة في البلاد وعلى رأسها الباسدران حراس الثورة تعارض الامر بشدة" تقول أيضا "ليبراسيون" التي رأت ان "السعودية باتت مستضعفة بسبب عدم رد الولايات المتحدة على ضرب منشآت أرامكو ونأي الامارات بنفسها عن الامر". 

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.