تخطي إلى المحتوى الرئيسي
قراءة في الصحف الفرنسية

لبنان وآمال التغيير

سمعي
المظاهرات في لبنان
المظاهرات في لبنان -رويترز

من بين القضايا التي عالجتها الدوريات الفرنسية هذا الأسبوع: لبنان وآمال التغيير... أنظار أوروبا يجب أن تتجه إلى إفريقيا. وفي الشأن الفرنسي اهتمت المجلات بقطاع النقل باعتباره قاطرة الاحتجاجات ضد اصلاح نظام التقاعد.

إعلان

بيار حسكي في مجلة "لوبس" اهتم بالحَراك اللبناني، وقال إنّ لبنان بمساحته التي لا تتجاوز ال 10452 كلمترا مربعا، يحاول حل مشاكل العالم، فمنذ أكثر من شهر-يلاحظ الكاتب-يتظاهر الآلاف من اللبنانيين ويرقصون ويُغنون ويُقاومون، بطريقة سلمية وسعيدة، يطلبون المستحيل ولا يُستبعد ان يحصلوا عليه بتقدير بيير حسكي في مجلة "لوبس".

إن المظاهرات الصاخبة تعكس وَحدة اللبنانيين. وفائدتُها الأولى-براي الكاتب-طيّ الصفحة المؤلمة للحرب الاهلية التي دمرت العاصمة اللبنانية بيروت في الفترة من 1975 الى 1990. والفائدة الثانية للانتفاضة اللبنانية هي تجاوز الانقسامات الطائفية التي تُسمّم الشرق الأوسط وما وراءه. والفائدة الثالثة للحراك اللبناني التنديد بالتفاوت الذي أصبح لا يُطاق، وعدم كفاءة الادارة العامة وغياب الدولة الفاعلة، والفساد الذي ينخر كل القطاعات.

لبنان بحاجة الى دعم دولي وخاصة فرنسي

لبنان على وشك الإفلاس-كما يلاحظ بيير حسكي في مجلة "لوبس"-وسوف يحتاج الى دعم دولي عندما يحين الوقت. وإذا كان هناك من بلد لا تزال فرنسا تُعير له بعض الاهتمام فهو هذا البلد، يقول الكاتب. ففرنسا لها بعض الفضل في الآداء المؤسسي للتوازن الطائفي، ويمكن لها اليوم، من دون تدخّل مباشر تسهيل ولادة "لبنان جديد" من خلال مساعدته على الحماية من التوترات بكل اشكالها.

أنظار أوروبا يجب أن تتجه إلى افريقيا

بهذه الكلمات عَنْوَنَ نيكولا بافريز إفتتاحيةَ "لوبوان"، واعتبر الكاتب انه من الضروري ومن العاجل خدمةً للتنمية ولأمن أوروبا إطلاقُ شراكة واسعة مع افريقيا.  ويرى الكاتب ان مصير القرن الحادي والعشرين سيتحدد في افريقيا، فالقارة تُعتبر الحدود الجديدة للتنمية بفضل مواردها البشرية والمادية. وفي نفس الوقت تتركز فيها المخاطر، من الفقر الى الاحتباس الحراري والحرب الاهلية أو الجهادية، الى الهجرة. ويقدّر نيكولا بافريز في إفتتاحيةَ "لوبوان"، أنّ عشرية 2020 ستكون مُحدّدة لمستقبل افريقيا.

ولاحظ الكاتب أن افريقيا شهدت تحوّلا بداية القرن حيث حررت نفسها من لعنة التخلّف التي تلاحقها منذ الاستقلال، واستقلت قطار التنمية بفضل اندماجها في العولمة. وساعد النموّ بمعدل 5.5 بالمئة سنويا على الحد من الفقر وبروز طبقة متوسطة.

سباق نحو افريقيا

تقوده الصين كما يشير نيكولا بافاريز في افتتاحية "لوبوان" فبيكين هي أكبر شريك تجاري في افريقيا منذ 2009 حيث بلغت قيمة الصادرات 105 مليار دولار والواردات 99 مليار دولار. والولايات المتحدة حاضرة بقوة أيضا في القارة ولها قاعدة عسكرية في جيبوتي. وروسيا تسعى الى بسط نفوذها فهي موجودة عبر المشير حفتر في ليبيا، وحاضرة أيضا في السوادان واثيوبيا وجمهورية افريقيا الوسطى والساحل. كما ان تركيا تضاعف مشاريعها في افريقيا وتمُدّ نفوذها. وحدها أروربا-بتقدير الكاتب-تشكّل استثناءً بينما تمثل افريقيا قضية حوية لتنميتها وامنها. أوروبا-يقول نيكولا بافاريز في افتتاحية "لوبوان" وان تظل ثاني أكبر شريك لأفريقيا إلا أنها تفتقد الى استراتيجية متماسكة.

في فرنسا، الهيئة المستقلة للنقل في باريس، قاطرة الاحتجاجات ضد اصلاح نظام التقاعد

الهيئة المستقلة للنقل في باريس المعروفة اختصارا بالفرنسية RATP  وهي التي تؤمّن التنقل في المواصلات العامة في العاصمة الفرنسية وضواحيها عبر شبكات الميترو الترامواي والحافلات، ينتظر-براي مجلة "الاكبرس" ان تكون قاطرة الاحتجاجات والاضرابات الأسبوع المقبل بدء من الخامس من ديسمبر، ضد اصلاح نظام التقاعد في فرنسا والتي تشارك فيها العديد من القطاعات وقد تتواصل لأكثر من يوم.
 

selfpromo.newsletter.titleselfpromo.newsletter.text

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.