تخطي إلى المحتوى الرئيسي
قراءة في الصحف الفرنسية

مصير عملية "برخان" الفرنسية على المحك والحزن يتحول غضبا في إيران

سمعي
ماكرون متحدثاً إلى جنود فرنسيين خلال زيارته إلى القاعدة الجوية الفرنسية في العاصمة النيجيرية
ماكرون متحدثاً إلى جنود فرنسيين خلال زيارته إلى القاعدة الجوية الفرنسية في العاصمة النيجيرية © أ ف ب

الصحف الفرنسية الصادرة اليوم افردت حيزا هاما لعملية برخان الى تقودها فرنسا في منطقة الساحل الافريقي وللازمة الإيرانية وكارلوس غصن، إضافة الى رحيل السلطان قابوس وإشكاليات الانتخابات البلدية في فرنسا.

إعلان

ماكرون يسعى الى معالجة أمن الساحل ومعاداة فرنسا

عملية برخان تعود مجددا الى الواجهة في صحف اليوم قبل ساعات من انعقاد قمة في مدينة "بو" الفرنسية تضم رؤساء البلدان المشاركة في العملية العسكرية وهي بوركينا فاسو ومالي وموريتانيا والنيجر وتشاد. "باريس تريد جهوزية تامة من حلفاءها في منطقة الساحل" عنوان مقال صحيفة "ليبراسيون" عن الموضوع. كاتب المقال "سيليان ماسيه" لفت الى ان "الرئيس ماكرون يسعى من خلال دعوته الى هذا المؤتمر الى معالجة التحديات الأمنية في منطقة الساحل وتصاعد الشعور المعادي لفرنسا فيها".

باحث فرنسي يدعو لانسحاب تدريجي لبلاده من الساحل

ونقرأ في "ليبراسيون" كما "لوبينيون" حديثا مع الباحث الفرنسي "مارك-أنطوان بيروز دو مونكلو" الذي سوف يصدر له هذا الأسبوع عن منشورات "جان-كلود لاتيس"،  Une guerre perdue. La France au Sahel "حرب فاشلة، فرنسا في منطقة الساحل". "مونكلو" اعتبر في حديثه الى "ليبراسيون"، "ان ماضي فرنسا الاستعماري لا يخولها التدخل في النزاع ويضعها في موقف حرج مهما فعلت" وقد دعا "مونكلو" في صحيفة "لوبينيون" الى "انسحاب فرنسي تدريجي قد يسمح لدول الساحل بوضع عقد اجتماعي اقل اتكالا على القوة المستعمرة سابقا".

حماية الأنظمة المستبدة

"نحن نحمي" خلص الباحث الفرنسي، "أنظمة فاسدة ومستبدة تساهم بإطالة امد النزاع مع المجموعات الإسلامية المسلحة". "لوفيغارو" من جهتها تحدثت عن "وصول عملية برخان الى طريق مسدود" ونشرت كذلك بالمقابل حديثا لوزير خارجية مالي "تيبيليه درامي" الذي أشار الى "أهمية عملية برخان وفائدتها" فيما "لاكروا" تقول إن "الرئيس ماكرون استدعى حلفاءه الافريقيين من أجل إيضاح موقفهم من الوجود العسكري الفرنسي في منطقة الساحل".

الحزن اضحى غضبا في إيران

الازمة الإيرانية وجدت طريقها الى عناوين الصحف الفرنسية. "الحزن اضحى غضبا" بعد إقرار الجيش بإسقاط طائرة ركاب اوكرانية، كتبت "ليبراسيون". "لكارثة الجوية اضعفت موقف إيران تجاه الولايات المتحدة" عنونت بدورها "لي زيكو" في حين أن "لوفيغارو" عنونت "دونالد ترامب يراهن على غضب الإيرانيين".

رحيل "جنتلمان الخليج"

وفي سياق آخر انفردت "لوفيغارو" بمقال عن غياب السلطان قابوس، "سلطان غير نمطي" أشار كاتب المقال "جورج مالبرونو" الذي اعتبر ان "جنتلمان الخليج" كما اسماه "حكم بلده الصغير عمان بيد من حديد لأكثر من خمسين عاما" وقد أشار الى "فرادة عمان وتميزها عن باقي بلدان الخليج وبعدها في آن واحد" كتب "جورج مالبرونو" عن "غنى دبي الفاحش كما تشدد السعودية وتهافت قطر على إثبات نفسها".

كارلوس غصن بات سجين لبنان المفلس

كارلوس غصن عادت اخباره مرة جدية الى صحف اليوم. "كارلوس غصن بات سجين لبنان المفلس" عنوان مقال "لي زيكو" التي اعتبرت ان لبنان منح مواطنه الملاحق قضائيا ملاذا آمنا لكن غصن اتى البلاد وهي على شفير الهاوية وفي "لوفيغارو أيضا نقرأ مقابلة مع غصن الذي "لم يقبل الاتهامات ولم يرد الاعتراف بارتكابه أي خطأ او هفوة" كتبت الصحيفة.

الانتخابات البلدية في فرنسا، محطة أساسية قبل رئاسيات 2022

الفرنسيون مدعوون لانتخاب ممثليهم في المجالس البلدية في شهر آذار/ مارس المقبل.  هذا الاقتراع محلي بظاهره لكنه يثير اهتماما لا سابق له في صحف اليوم. "الانتخابات البلدية، حملة قد تغير كل شيء" عنوان غلاف "لوباريزيان" التي خصصت ملفا خاصا من عشر صفحات لما اعتبرته "محطة أساسية قبل رئاسيات 2022" "ليبراسيون" ركزت ملفها الخاص بالانتخابات البلدية على حزب التجمع الوطني اليميني المتطرف الذي أعلن أسماء مرشحيه رسميا البارحة. "لوفيغارو" كتبت كذلك عن طموحات حزب مارين لوبن ومراهنته على المرشحين الشباب. معركة باريس الانتخابية اثارت كذلك اهتمام جميع الصحف مع إعلان رئيسة البلدية الحالية "آن ايدالغو" عن ترشحها رسميا.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.