تخطي إلى المحتوى الرئيسي
قراءة في الصحف الفرنسية

العالم على حافة انفجار اجتماعي كبير

سمعي
فيروس كورونا
فيروس كورونا © رويترز

صحف اليوم أفردت حيزا هاما للأزمة الاجتماعية العالمية المتوقعة جراء فيروس كورونا ولانهيار أسعار النفط.

إعلان

برميل بارود جيوسياسي

"سقوط المعبودة" او "المادة الخام الملكة" عنوان مانشيت "لوبينيون" التي اختارت ان تجعل من تداعي أسعار النفط الى ما دون الصفر، موضوع المانشيت. انه "برميل بارود جيوسياسي" على خلفية "الخلاف الحاد بين روسيا والسعودية وانهيار الطلب على البترول تحت وطأة جائحة كورونا" كتب "باسكال ايرولت" في "لوبينيون".

هشاشة قطاع النفط المستخرج من الغاز الصخري

لكن الصحيفة الاقتصادية "لي زيكو" رأت  ان الأزمة تتخطى اشكاليات العرض والطلب المرتبطة بأزمة كوفيد-19 لتطرح مسألة "قابلية النفط المستخرج من الغاز الصخري على الاستمرار" بحسب الكاتبة في صحيفة "لي زيكو"، "ايلسا كونيسا" التي خلصت الى ان الأزمة الحالية كشفت "الهشاشة البنيوية" لقطاع النفط الصخري الامريكي بسبب ما يستدعيه من تجهيزات بالغة الكلفة لاستخراجه.

عبثية هبوط الأسعار الى ما تحت الصفر

انه "انهيار القصر المصنوع من ورق" كتبت "ليبراسيون" في افتتاحيتها. "ليبراسيون" التي جعلت من انهيار أسعار النفط الأميركي موضوع الغلاف تحدثت عن "عبثية" هبوط سعر النفط الاميركي الى ما دون الصفر كما لو ان "محطة وقود قررت" يقول كاتب المقال "فيتوريو دي فيليبيس"، "ان تدفع للسائق ثمن المحروقات شرط ان يملأ بها خزان سيارته". وقد لفتت الصحيفة الى ان تدني الطلب على النفط جراء جائحة كورونا جعل الخزانات تطفح بالذهب الأسود الى حد جعل سعر ايجار ما بقي من خزانات فارغة يفوق المئة وخمسين الف دولار في اليوم الواحد، بعد ان كان لا يتعد الأربعة آلاف دولار. وقد اعتبرت "ليبراسيون" ان تداعيات الانهيار تتخطى سوق النفط لتطال الاقتصاد العالمي برمته. هذا فيما لفتت صحيفة "لاكروا" في افتتاحيتها الى ان "العالم يدفع اليوم ثمن فاتورة لعبة المضاربات على أسواق النفط المستخرج من الغاز الصخري".

صدمة اجتماعية ضخمة

"لوموند" جعلت من الأزمة الاقتصادية التي تتهدد العالم اجمع موضوع المانشيت. "إجراءات العزل التي باتت تطاول مليارات المواطنين عبر العالم تسببت بصدمة اجتماعية ضخمة" كتبت "لوموند". "الملايين وجدوا انفسهم فجأة من دون اي مدخول" تابعت الصحيفة التي اشارت الى انه "في الولايات المتحدة وحدها خسر اثنان وعشرون مليون شخص عمله خلال شهر. ويتوقع تابعت "لوموند" نقلا عن صندوق النقد الدولي ان "يطال الانكماش مئة وسبعين دولة وان يتراجع اجمالي الناتج المحلي بنسبة ثلاثة بالمئة على الصعيد العالمي، اي ضعف ما بلغه إبان الانهيار الكبير عام 1929." "العالم على حافة انفجار اجتماعي كبير" كتبت بدورها "لي زيكو" التي توقعت "اتساع رقعة الاحتجاجات المطلبية عالميا ما ان تبدأ إجراءات تخفيف تدابير الحجر المنزلي المفروض على عدد من دول العالم".

فرنسا: تخوف من الدعوات الى تمرد الاحياء الشعبية

"الغليان طاول الأحياء الشعبية في فرنسا نفسها" تقول صحف اليوم. "ليبراسيون" اشارت الى "قرب اشتعال الثورة في الأحياء الشعبية" وذلك بعد صدامات ليلية وقعت بين الشرطة وسكّان ضواحي باريس وستراسبوغ رغم القيود المفروضة لاحتواء فيروس كورونا المستجد. بدورها "لوفيغارو" كما "لوباريزيان" اشارت الى تخوف الشرطة من ازدياد الدعوات الى التمرد على منصات مواقع التواصل الاجتماعي على إنترنت.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.