تخطي إلى المحتوى الرئيسي
قراءة في الصحف الفرنسية

الفلسطينيون المنسيون في الاتفاق بين إسرائيل والإمارات العربية المتحدة

سمعي
متظاهرون فلسطينيون يشعلون النار في صور من الكرتون لرئيس الوزراء الإسرائيلي (من اليسار إلى اليمين) بنيامين نتنياهو وولي عهد أبوظبي الشيخ محمد بن زايد آل نهيان والرئيس الأمريكي دونالد ترامب خلال مظاهرة في نابلس بالضفة الغربية المحتلة يوم 14 أغسطس 2020
متظاهرون فلسطينيون يشعلون النار في صور من الكرتون لرئيس الوزراء الإسرائيلي (من اليسار إلى اليمين) بنيامين نتنياهو وولي عهد أبوظبي الشيخ محمد بن زايد آل نهيان والرئيس الأمريكي دونالد ترامب خلال مظاهرة في نابلس بالضفة الغربية المحتلة يوم 14 أغسطس 2020 © أرشيف/أ ف ب
إعداد : محمد بوشيبة
5 دقائق

من بين أبرز المواضيع التي تناولتها مواقع الصحف الفرنسية اليوم  15 آب/اوت 2020 قراءة في الاتفاق الإماراتي الإسرائيلي لتطبيع علاقتهما الديبلوماسية وحوار خاص مع أنور قرقاش وزير الخارجية الإماراتي    بالإضافة الى مقال حول استراتيجية الرئيس التركي رجب طيب اردوغان للسيطرة على المناطق الغازية في شرق المتوسط. 

إعلان

الفلسطينيون المنسيون في الاتفاق بين إسرائيل والإمارات العربية المتحدة

صحيفة لومند أفادت ان ذكر كلمة "فلسطيني"   في بيان الاتفاق التقارب الإماراتي الإسرائيلي تم مرة واحدة فقط و في الفقرة ما قبل الأخيرة من  الاتفاق حيث يعطي الانطباع انه تم نسيانه و استدرك في اخر لحظة   وكأن رام الله غير معنية بهذا التطبيع الموعود للعلاقات الدبلوماسية بين المحتل الإسرائيلي وحليف عربي وهي سابقة منذ اتفاقية السلام الموقعة مع الأردن عام 1994.

ونص الاتفاق بمواصلة الجهود "للتوصل إلى حل عادل وكامل ودائم للصراع الإسرائيلي الفلسطيني"، تليها إشارة إلى الأماكن المقدسة في القدس، والتي "يجب أن تظل مفتوحة أمام أتباع جميع الأديان المسالمين. "

وتابعت لومند ان الإمارات العربية المتحدة   تعمل من اجل منع ضم إسرائيل لجزء من الضفة الغربية لكنها تبقى غير واضحة بشأن شروط التقارب بينها وبين تل ابيب.

لكن بالنسبة للفلسطينيين فإن تراجع إسرائيل عن الضم لا يغير نظام الاحتلال العسكري الذي تتبناه إسرائيل منذ عام 1967 بل على العكس يساعد في إضفاء الشرعية عليه.

أنور قرقاش وزير الخارجية الإماراتي يتحدث في حوار خاص مع صحيفة لوفيغارو نشرته على موقعها عن المفاوضات التي أدت الى اتفاق التطبيع بين بلاده وإسرائيل

يقول أنور قرقاش وزير الخارجية الإماراتي في رده على السؤال بخصوص اعتبار الإمارات العربية المتحدة أول دولة خليجية تطبع علاقاتها مع إسرائيل إن سياسة بلاده كانت دائما من اجل منطقة شرق أوسط أكثر سلماً وتسامحاً وازدهاراً من خلال الإصرار على اعتماد الحوار والدبلوماسية بدلاً من العنف.

وحول مراحل التطبيع الإماراتي الإسرائيلي أجاب وزير الخارجية الإماراتي ان الإعلان عن التقارب هو بداية عملية للعلاقات مع إسرائيل والتي ستتطور بعدة طرق بحيث ستتفاعل في عدة ميادين العلمية والطبية والاقتصادية والتقنية وهو ما سيؤدي إلى علاقات دبلوماسية.

وتابع الوزير الإماراتي انه لم يتم تحديد إطار زمني لهذه الخطوات لكن هناك عمل على ان تطبيق الاتفاق وخطوات التقارب لا يستغرقان وقتًا طويلاً.

يومية لوفيغارو طرحت سؤالا على وزير الخارجية الاماراتي إن كان تخلي إسرائيل عن خطط الضم في الضفة الغربية هو أحد الشروط في الاتفاق 

أجاب أنور قرقاش وزير الخارجية الإماراتي أن مشروع الضم كان هم بلاده المباشر وكان يبدو أنه سيقضي على احتمالية حل الدولتين الذي كان أساس جميع جهود السلام تقريبًا وسيعيد أي أمل في السلام في المنطقة إلى الوراء حيث يعتبر الصراع الإسرائيلي الفلسطيني من القضايا الدائمة التي تعرقل توثيق العلاقات بين العالم العربي وإسرائيل.

ويقول أنور قرقاش "بدا لنا أن الوقت قد حان لكي تظهر المنطقة الكفاءة الجماعية في حل المشكلات وإذا كانت هذه الكفاءة الجماعية مصحوبة بالتزام متجدد من جانب الولايات المتحدة، فسيكون ذلك أفضل، لأن فرص النجاح ستكون أكبر "

أردوغان ينشر استراتيجية التحرر من كل المعاهدات الدولية في البحر المتوسط ​​

تقول صحيفة ليبراسيون على موقعها إن العلاقات بين تركيا واليونان تدهورت بشكل كبير لدرجة أن مجلس وزراء خارجية الاتحاد الأوروبي قرر الاجتماع بشكل عاجل بناءً على طلب رئيس الحكومة اليونانية، كيرياكوس ميتسوتاكيس حيث تتهم أثينا أنقرة بـ "تهديد السلام" في شرق البحر المتوسط. نشر الرئيس التركي رجب طيب أردوغان سفينة أبحاث زلزالية بالقرب من جزيرة كاستيلوريزو اليونانية، التي تقع على بعد 3 كيلومترات من تركيا ولكن على بعد أكثر من 550 كيلومترًا من البر الرئيسي لليونان وأوضح ميشيل فوشير Michel Foucher الجغرافي والدبلوماسي السابق لصحيفة ليبراسيون، أن هناك مسارا جديدًا لـ "الاستراتيجية   التركية التعديلية والتي تهدف إلى التحرر من جميع المعاهدات الدولية بما في ذلك القانون البحري مضيفا ان  هذه الاستراتيجية هي علامة على أن الاتحاد الأوروبي يجب أن يوقف طموحات أردوغان ويمنع نظام أنقرة من الاستيلاء على البحر.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.