تخطي إلى المحتوى الرئيسي
قراءة في الصحف الفرنسية

صواريخ غزة لم تمهل انتهاء توقيع اتفاق التطبيع والسعودية غير مستعدة بعد لعلاقات ديبلوماسية مع إسرائيل

سمعي
غارة جوية ليلية في قطاع غزة
غارة جوية ليلية في قطاع غزة © رويترز 16-09-2020
إعداد : نجوى أبو الحسن
5 دقائق

الشرق الأوسط حضر في صحف يوم الاربعاء 16 أيلول/ سبتمبر 2020  من خلال اتفاقية تطبيع الامارات والبحرين مع إسرائيل ومن خلال اعدام المصارع الإيراني نويد أفكاري. وفي اليوميات الفرنسية أيضا، مقال عن حكم الجزائر على الصحفي خالد درارني بالسجن لمدة عامين.

إعلان

ما جعل التطبيع ممكنا هو الضعف المتزايد للولايات المتحدة 

قراءتنا لصحف اليوم نبدأها ب "لوفيغارو" التي خصصت صفحة كاملة ل "المعاهدة تاريخية التي وقعها نتنياهو مع دول من الخليج" كما عنونت اليومية الفرنسية. المقال بقلم مراسل "لوفيغارو" في القدس، "تييري اوبرليه" الذي نقل عن "نعوم بارنيا"، أحد كتاب صحيفة "يديعوت اهارانوت" الإسرائيلية، ان "ما جعل الاتفاق ممكنا هو الضعف المتزايد للولايات المتحدة. وقد فهمت دول الخليج انه لم يعد باستطاعتها الاتكال على الاميركيين لحمايتها العسكرية، فقامت إسرائيل بملأ الفراغ". اما "السلطة الفلسطينية، فهي تعتبر اتفاق التطبيع طعنة في الظهر" تضيف "لوفيغارو"، التي ختمت مقالها بصوت "صفارات الإنذار وهي تنطلق في جنوب إسرائيل بعد سقوط صاروخين فيما حفل توقيع الاتفاقيات مستمر في البيت الأبيض". 

السعودية غير مستعدة للتطبيع... طالما ان الملك سلمان بالحكم 

ونقرأ أيضا في "لوفيغارو" مقالا عن موقف السعودية من التطبيع. "السعودية ليست مستعدة لإقامة علاقات ديبلوماسية مع إسرائيل، طالما ان الملك سلمان في الحكم" هذا ما نقلته "لوفيغارو" عن معظم الخبراء. "لكن ذلك لا يمنع الرياض وتل ابيب من التواصل في مجال الاستخبارات او تسليم معدّات حساسة من بينها برامج تعقّب المعارضين" أضاف كاتب المقال "جورج مالبرونو". أحد العالمين بخفايا المملكة قال ل "لوفيغارو" إن "الملك سلمان يعلم ان "السعوديين غير مستعدين لتقبل فكرة السلام وأن التقرب من إسرائيل قد يدفع الدول المسلمة الى إعادة النظر بعلاقتها مع الرياض، في ظل اعتراض تركيا وحليفتها قطر على هيمنتها على الإسلام السني". 

تفاوض مقابل التطبيع 

"لوفيغارو" لم تخف ان "الرئيس ترامب يمارس ضغوطا هائلة على السعودية. الامارات حصلت على مقاتلات F-35، فما الذي يمكن ان تطالب به السعودية مقابل التطبيع؟ ربما السيطرة على مجمل مراحل انتاج طاقتها النووية" تقول "لوفيغارو" نقلا عن الخبير "مارك مارتينز". وقد خلصت "لوفيغارو" الى انه على الدول العربية التفاوض مقابل التطبيع، أي سلوك نهج مغاير تمام لمبادرة الأرض مقابل السلام التي أطلقها الملك عبدالله والتي لم تنجح" وقد اشارت الى إقتراح مارتين انديك سفير الولايات المتحدة السابق في تل ابيب مطالبة المغرب مثلا بوقف الاستيطان أبو بوقف تهديم منازل الفلسطينيين مقابل التطبيع. 

إعدام في شيراز: مدينة الورود والشعراء

في سياق آخر تستعيد "لاكروا" تنفيذ حكم الإعدام شنقا بحق المصارع الإيراني نويد أفكاري يوم السبت الماضي في مدينة شيراز. "شيراز مدينة الورود والشعراء" ذكرت "لاكروا" وقد لفتت الى ان "المصارعين يحظون بمكانة خاصة في إيران، وان النظام مسّ بالمقدسات بإعدامه بطلا اولمبيا مثل نويد أفكاري وانه يريد بذلك ان يثبت للمتظاهرين ان لا أحد بمنأى عن سياسته القمعية".  وتعد إيران، بحسب منظمة العفو الدولية، الدولة الثانية في العالم بعد الصين في لائحة البلدان الأكثر تنفيذا لعقوبة الإعدام. وتشير "لاكروا الى انه بعد مضي عام على موجة الاحتجاجات الأخيرة في إيران، ما زالت عشرات العائلات تطالب بأحبائها التي لا تعلم إذا ما زالوا احياء في السجون او إذا أعدموا او قتلوا خلال المظاهرات. ونقلت "لاكروا" عن المؤرخ "جوناتان بيرون" ان الحركات الاحتجاجية شملت منذ 2017 طبقات المهمشين الذين لطالما ارتكز إليهم النظام الإيراني، ما يعتبره المتشددين تهديدا مباشرا لهم. ودوما فيما خص سياسات القمع، نقرأ في "ليبراسيون" مقالا عن اصدار الجزائر حكما قاسيا بالسجن لمدة عامين مع النفاذ في حق الصحافي خالد درارني مع إبقائه في السجن حيث هو معتقل منذ 29 آذار/مارس.

 

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.