تخطي إلى المحتوى الرئيسي
مقابلة

المدير العام للصحة العمومية في موريتانيا: حذار من خطر فيروس كورونا رغم تعافي كل الأشخاص المصابين به في البلاد

سمعي
مدير عام الصحة العمومية في موريتانيا : الدكتور سيدي ولد الزحّاف
مدير عام الصحة العمومية في موريتانيا : الدكتور سيدي ولد الزحّاف © فيسبوك (وزارة الصحة الموريتانية)

قال الدكتور سيدي ولد الزَّحَّاف مدير عام الصحة العمومية في وزارة الصحة الموريتانية في حديث خص به مونت كارلو الدولية إن آخر شخص كان مصابا بفيروس كورونا المستجد في موريتانيا قد تعافى منه يوم 18 أبريل –نيسان 2020.

إعلان

وذكر المسؤول الطبي الموريتاني أن حالة واحدة من الإصابات السبع بالفيروس والتي سجلت في موريتانيا قد أدت إلى الوفاة. أما الحالات الستة الأخرى فقد تمت معالجتها وتعافى أصحابها تماما.

أما أسباب نجاح السلطات الموريتانية في علاج هذه الإصابات فقد لخصها الدكتور سيدي ولد الزحاف في نقطتين اثنيتن هما أن غالبية الحالات المسجلة لم تكن معقدة بالإضافة إلى أن الإجراءات التي اتخذتها السلطات الموريتانية بهدف الوقاية من وصول الفيروس إلى موريتانا وتفشيه في أراضيها كانت في محلها.  

أما بشأن الإصابات بفيروس كورونا التي سُجلت في موريتانيا، فقد أكد الدكتور سيدي ولد الزحاف أن حامليها لم تكن تظهر عليهم عموما أعراض الإصابة أو أن إصاباتهم كانت طفيفة مما سهَّل عدم إخضاعهم لبروتوكولات صحية معقدة. وأما بخصوص الإجراءات المتخذة من قبل السلطات الموريتانية لتضييق الخناق على فيروس كورونا المستجد، فقد حرص مدير عام الصحة العامة في وزارة الصحة الموريتانية على التذكير بأن موريتانا كانت سباقة في إفريقيا إلى اتخاذ إجراءات احترازية منذ أن كان الوباء محصورا في الصين وكوريا الجنوبية. فقد عزلت موريتانيا كل القادمين إليها من هذين البلدين لمدة أربعة عشر يوما. ثم عمدت السلطات الموريتانية إلى غلق مطارات البلاد عند استفحال الوباء في عدد من البلدان الأوروبية ثم إلى غلق حدودها البرية عندما ازدادت الإصابات في بلدان الجوار ولاسيما في المغرب والسنغال ومالي.

وقال الدكتور سيدي ولد الزحاف إن هناك تنسيقا بين موريتانيا ودول الجوار سعيا إلى منع دخول الفيروس إلى موريتانيا. ولكنه أكد في الوقت ذاته أن خطر فيروس كورونا المستجد على موريتانيا لايزال قائما برمته لعدة عوامل منها أن الحدود مع دول الجوار " شاسعة ومن الصعب السيطرة عليها ". وشدد على ضرورة استمرار الموريتانيين في الالتزام بالإجراءات الصحية التي اتخذتها وزارة الصحة بالتنسيق مع وزارات وهيئات موريتانية لديها علاقة بالموضوع تحسبا لعودة الوباء.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.