تخطي إلى المحتوى الرئيسي
مقابلة

د. جواد بشارة: الإعداد لانتخابات تشريعيه مبكرة في العراق للتخلص من السياسيين الفاسدين مهمة أساسية في أجندة رئيس الحكومة الجديد

سمعي
الرئيس العراقي برهم صالح (يسار) يكلف رئيس الوزراء الجديد مصطفى الكاظمي، بغداد
الرئيس العراقي برهم صالح (يسار) يكلف رئيس الوزراء الجديد مصطفى الكاظمي، بغداد © (رويترز: 09 نيسان/ أبريل 2020)

قال الكاتب السياسي العراقي الدكتور جواد بشارة في حديث مباشر مع مونت كارلو الدولية إن الطريق ستكون محفوفة بالمخاطر أمام الحكومة العراقية الجديدة التي يقودها مصطفى الكاظمي لعدة أسباب واعتبارات منها أن الدولة العراقية مهددة بالإفلاس نتيجة تدني أسعار النفط وجائحة كورونا وغضب الشارع العراقي على منظومة الفساد التي غذتها الطبقة السياسية منذ سقوط نظام صدام حسين.

إعلان

ويرى د. جواد بشارة أن إحدى مهام رئيس الحكومة الجديد الأساسية تتمثل في الإعداد لانتخابات تشريعية مبكرة " تكون نزيهة" وتفرز طبقة سياسية جديدة غير فاسدة.

أما بشأن القوات الأجنبية المنتشرة في العراق، فإن الدكتور جواد بشارة يرجح حرص رئيس الحكومة العراقية الجديد على الدفاع عن الطرح الداعي للإبقاء على القوات الأمريكية في العراق للمساهمة في التصدي لتنظيم " الدولة الإسلامية". ويرى الكاتب السياسي العراقي أن هناك توافقا على هذا الطرح من قبل أطراف سياسية  عراقية عدة في البلاد برغم اعتراض عدد من الميلشيات عليه مما جعلها  ترسل  تهديدات إلى رئيس الحكومة العراقية الجديد في حال المضي قدما في الدفاع عنه. 

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.