تخطي إلى المحتوى الرئيسي
مقابلة

ماك شرقاوي: زيارة بومبيو لإسرائيل تخدم ترامب انتخابيا بعد فشله في إدارة أزمة وباء كرونا

سمعي
الكاتب والمحلل السياسي ماك شرقاوي
الكاتب والمحلل السياسي ماك شرقاوي © أرشيف

يرى الدكتور ماك شرقاوي الخبير في العلاقات الدولية أن الهدف الأساسي من وراء الزيارة التي شرع فيها وزير الخارجية الإسرائيلي مايك بومبيو إلى إسرائيل يوم 13 مايو –أيار عام 2020 يتمثل في حشد الدعم الأمريكي الداخلي الضروري الذي يسمح للرئيس الأمريكي الحالي دونالد ترامب بالفوز بولاية ثانية في أعقاب الانتخابات الرئاسية المقبلة والتغطية على فشله في إدارة أزمة كورونا.

إعلان

ويقول د. شرقاوي في حديث خص به مونت كارلو الدولية إن الحصول على دعم الإنجيليين وجماعات الضغط التي تقف إلى جانب إسرائيل في الولايات المتحدة الأمريكية يمر أساسا بالنسبة إلى الرئيس الأمريكي عبر التأكيد مجددا على أن العلاقة بين الولايات المتحدة الأمريكية وإسرائيل علاقة استراتيجية. وفي هدا السياق تجري من الصيف الماضي مشاورات مكثفة بين الطرفين الأمريكي والإسرائيلي بشأن اتفاقة دفاع مشتركة تسمح للولايات المتحدة بالدفاع عن إسرائيل بكل الطرق. ومن هنا يفهم حرص ترامب على المضي قدما للمساعدة على تفعيل خطته المعروفة بـ" صفقة القرن" والتي تنسف في الواقع كل أمل في إرساء سلام شرق أوسطي. ويضيف د. ماك شرقاوي الخبير في العلاقات الدولية إن مشروع اقتطاع أراض جديدة في الضفة الغربية من قِبل إسرائيل يندرج في هذا الإطار.

أما بشأن بالشق المتعلق بإيران في زيارة وزير الخارجية الأمريكي إلى إسرائيل، فإن د. ماك شرقاوي يعتبر أن ترامب نجح في الضغوط المتزايدة على الإيرانيين من خلال الخروج من الاتفاق النووي وفرض عقوبات اقتصادية عليهم الواحدة بعد الأخرى. قد آتت هذه السياسة حسب رأيه أكلها لأنها أفشلت مساعي السلطات الإيرانية لجني ثمار هذا الاتفاق على المستوى الاقتصادي. بل نجح ترامب أيضا في استخدام الملف الإيراني كفزاعة للحصول على أموال ضخمة من دول الخليج العربية.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.