تخطي إلى المحتوى الرئيسي
مقابلة

رئيس مفوضية اللاجئين في ليبيا: نسعى إلى بذل كل الجهود لحماية المهاجرين غير الشرعيين لاسيما من الاعتداءات التي تستهدفهم

سمعي
جان بول كافالييري رئيس مفوضية اللاجئين في ليبيا
جان بول كافالييري رئيس مفوضية اللاجئين في ليبيا © مونت كارلو الدولية

تدهورت في الآونة الأخيرة وضع المهاجرين غير الشرعيين في ليبيا بسبب سوء الأوضاع الأمنية في البلاد، علاوة على أزمة جائحة كورونا التي جعلت الأعباء على الجهات المحلية والدولية أكبر من أي وقت مضى.

إعلان

وتسعى مفوضية اللاجئين في ليبيا رغم المصاعب الكثيرة والمتعدة التي تواجهها إلى الوصول إلى أكبر عدد ممكن من المهاجرين لتمكينهم من الحصول على مساعدات تسمح لهم بتلبية حاجاتهم الأساسية. وتحرص على حمياتهم من الاعتداءات التي تستهدهم. ومنها مثلا تلك التي حصلت في مدينة مزدة والتي راح ضحيتها 30 مهاجرا غير شرعي قتلوا على يدي مواطن ليبي مشتبه في كونه مهربا للبشر.

رئيس مفوضية اللاجئين في ليبيا جان بول كافالييري تحدث في لقاء خص به مونت كارلو الدولية معتز الخريف عن الجهود التي تبذلها المفوضية للتحقيق في هذه الحادثة المروعة علاوة وعن المشاكل التي تواجهها للوصول إلى كل المدن الليبية وتقديم خدماتها للمهاجرين داخلها إضافة إلى التهديدات المالية التي تواجه المفوضية في سبيل القيام بأعمالها وتقديمها الدعم المطلوب للمهاجرين.

 كما تطرق «كافالييري" عن قرار المفوضية المفاجئ إغلاق مركز التجميع والمغادرة بطريق السكة بمدينة طرابلس. وقال في هذا الشأن إن المفوضية تعمل مع السلطات المحلية بشكل وثيق لإعادة افتتاحه في ظروف أكثر أمناً.

معتز الخريف مراسل مونت كارلو الدولية في طرابلس

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.