تخطي إلى المحتوى الرئيسي
مقابلة

أحمد قذاف الدم لمونت كارلو الدولية: نتواصل مع خصومنا ومستعدون لتقديم تنازلات وسنصدر عفوا عاما يشمل كل الليبيين

سمعي
© رويترز

أكد أحمد قذاف الدم المسؤول السياسي لجبهة النضال الوطني الليبي أن توقيع إي اتفاق يتطلب أن تكون الحكومة شرعية وأن يصادق البرلمان على هذه الاتفاقية مشيرا إلى وجود فرق بين عقد اتفاقية و البيع و الإذعان، متهما حكومة فايز السراج ببيع ليبيا من خلال تسليم القواعد والموانئ الليبية إضافة إلى 28 مليار دولار إلى تركيا.

إعلان

تصريحات قذاف الدم أتت ردا على ما قاله مندوب ليبيا لدى الأمم المتحدة بأن توقيع اتفاقيات مع أي دولة ليس تدخلا أجنبيا، وذلك  خلال حوار شامل أجرته معه "مونت كارلو الدولية" يوم الجمعة 10 يوليو 2020.

واعتبر قذاف الدم أن تسليم قاعدة عقبة بن نافع لتركيا يشكل تهديدا لأمن تونس و الجزائر مشيرا إلى أن فايز السراج معترف به دوليا لكنه غير معترف به شعبيا، وتساءل: ما الذي قدمه السراج للشعب الليبي الذي يعيش الجوع و نقص الماء و الدواء و الكهرباء؟ مضيفا أن حكومة السراج جاءت بها صواريخ الغرب و الصواريخ لا تمنح الشرعية لأحد و أن أتفاق الصخيرات باطل و فاشل و ليس شرعيا.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.