مقابلة

عبد القادر باكاش: "السبب الرئيسي في تواصل المواجهات في بورتسودان أن الحكومة لم تضع حلولاً ناجعة للخلاف"

سمعي
عبد القادر باكاش، صحافي سوداني
عبد القادر باكاش، صحافي سوداني © (المصدر خاص)

قال الصحفي عبدالقادر باكاش من بورتسودان إن الخلافات الاخيرة بين النوبة والبني عامر في شرق السودان  أدت الى مقتل ستة اشخاص على الأقل وإصابة قرابة الخمسين. وتدخل القوات الأمنية تأخر لخمس ساعات بسبب الإجراءات القانونية. ولكن قرار حكومة الولاية بفرض حظر تجول والإتيان بتعزيزات أمنية، أعاد الهدوء الى المنطقة التي شهدت النزاع.

إعلان

ويرى باكاش أن الخلافات المتجددة بين البني عامر والنوبة تحتاج لحلول ناجعة، ويجب  أن يتم ذلك على المستوى الأمني والسياسي بإشراك أعيان القبيلتين. 

ويعتبر باكاش أن اتفاق  الصلح الذي أنجز في العام الماضي والذي جاء بعد مواجهات دامية راح ضحيتها العشرات وأحرقت مئات المنازل، لم يحلّ الخلاف جذريا  ولذلك تجددت المواجهات الأخيرة.

ووفقاً لباكاش وبحكم ما يمثله أبناء القبيلتين من قوى عاملة في ميناء بورتسودان الذي هو شريان اقتصادي مهم للسودان، تنعكس نتيجة الصراع على البلاد عامة ولا تقتصر على المنطقة التي نشأ فيها النزاع. 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم