تخطي إلى المحتوى الرئيسي
نافذة على العالم

أردوغان ومسعى إحراج الدول الاوروبية بورقة الجهاديين

سمعي
الرئيس التركي رجب طيب أردوغان
الرئيس التركي رجب طيب أردوغان - رويترز

باشرت تركيا بداية الأسبوع ترحيل الجهاديين الأجانب من عناصر تنظيم الدولة الإسلامية الذين تعتقلهم، معلنة إبعاد أميركي على أن يتم قريبا إبعاد 24 آخرين بينهم 11 فرنسيا و10 ألمان.

إعلان

واتهمت أنقرة في الأسابيع الأخيرة بإضعاف عملية التصدي لعناصر تنظيم الدولة الإسلامية بشنها في 9 تشرين الأول/أكتوبر هجوما على وحدات حماية الشعب الكردية التي كانت في الخط الأول في محاربة التنظيم المتطرف.

وأعلن الرئيس التركي رجب طيب اردوغان أن تركيا أسرت 287 شخصا من تنظيم الدولة الإسلامية فروا من السجون بعد أن شنت هجومها في سوريا.

-ما هي الأسباب التي دفعت أنقرة تطبيق تهديدها للدول الغربية؟ قراءة في التوقيت الزمني للقرار التركي؟  

- ما هي الأهداف المنشودة ؟

-ما هي انعكاسات إبعاد وترحيل الجهاديين الأجانب وتداعيات ذلك على الدول الأوروبية ؟

للإجابة على هذه الأسئلة وغيرها،

 تستضيف سميرة والنبي:

- الدكتور جاسم محمد رئيس المركز الأوروبي لدراسات مكافحة الإرهاب في ألمانيا   

- والدكتور خطار أبو دياب المحلل السياسي لمونت كارلو الدولية في باريس.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.