تخطي إلى المحتوى الرئيسي
نافذة على العالم

مستقبل قوة برخان في الساحل الإفريقي بعد أكبر خسارة تمنى بها فرنسا

سمعي
صورة للجنود الفرنسيين الـ 13 الذين قُتلوا بطريق الخطأ خلال عملية ضد الجهاديين في مالي
صورة للجنود الفرنسيين الـ 13 الذين قُتلوا بطريق الخطأ خلال عملية ضد الجهاديين في مالي ( أ ف ب)

تلقت قوة برخان الفرنسية المنتشرة في منطقة الساحل ضربة قوية بفقدانها 13 جنديا في حادث عرضي في مالي في وقت تواجه فيه اختبارا صعبا إثر التدهور الأمني الخطير في هذه المنطقة الإفريقية. خسارة هؤلاء الجنود تعد الأكبر للجيش الفرنسي منذ بدء عملية سرفال في مالي عام 2013 لقطع الطريق على الجهاديين.   

إعلان

الضيوف: السيد وسيم نصر الصحافي المختص في الحركات الجهادية.
           د.خطار أبو دياب المحلل السياسي لدى إذاعة مونت كارلو الدولية.

 

 

 

النشرة الإعلاميةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.