تخطي إلى المحتوى الرئيسي
نافذة على العالم

هل يعود تنظيم الدولة الإسلامية إلى العراق؟

سمعي
مقاتل تابع للحشد الشعبي يتفقد مكان الهجوم  الدامي على وحدة من قوات الأمن شمال بغداد، من قِبَل تنظيم الدولة الإسلامية
مقاتل تابع للحشد الشعبي يتفقد مكان الهجوم الدامي على وحدة من قوات الأمن شمال بغداد، من قِبَل تنظيم الدولة الإسلامية © (أ ف ب: 03 أيار 2020 )

السؤال أصبح مطروحا بصورة قوية، بعد انفجار الوضع الأمني مؤخرا في شمال وغرب العراق، وتبني التنظيم لهجمات قوية استهدفت القوى الأمنية وقوات الحشد الشعبي. 

إعلان

ويأتي هذا التصعيد على خلفية أزمة سياسية حادة لتشكيل الحكومة الجديدة، وصراعات قوية داخل الطبقة السياسية بقواها وطوائفها المختلفة، حتى أنه أصبح من الممكن الحديث عن حالة من الشلل في أجهزة الدولة، وعجز القوى السياسية على مواجهة الموقف.

المناطق الكردية تبقى معزولة مع نزعة متزايدة للاستقلال الكامل، والمناطق السنية تشعر بإهمال كبير من قبل بغداد على كافة الأصعدة، حتى أن بعض الأصوات بدأت تتعالى بفكرة إقامة إقليم سني على شاكلة كردستان العراق، بينما تنتشر الصراعات الداخلية في الصف الشيعي بين الملتصقين بالجهورية الإسلامية، ومن يريدون قدرا من الاستقلال عن إيران.

هذه هي الصورة عشية التصويت على حكومة مصطفى الكاظمي، ويرى البعض أن حكومته يمكن أن تمر في البرلمان، هذه المرة، في ظل خطر تنظيم الدولة الإسلامية

وضع يطرح الكثير من الأسئلة حول الدور الأمريكي والإيراني في هذا البلد؟ حول التقسيمة الطائفية؟ وحول الطبقة السياسية وعما إذا كانت مؤهلة لإدارة أمور العراق؟

معنا اليوم الأستاذ محمد جاسم مدير المركز الأوروبي لدراسات مكافحة الإرهاب

والأستاذ خطار أبو دياب المحلل والمستشار السياسي في مونت كارلو الدولية

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.