تخطي إلى المحتوى الرئيسي
نافذة على العالم

السودان : ترقب لرفع العقوبات الأمريكية ومجلس الأمن يشكّل بعثة سياسية لدعم المرحلة الانتقالية

سمعي
رئيس وزراء السودان عبدالله حمدوك خلال اجتماعه مع رئيس لجنة العلاقات الخارجية في واشنطن إيليوت إنجل (4 ديسمبر 2019)
رئيس وزراء السودان عبدالله حمدوك خلال اجتماعه مع رئيس لجنة العلاقات الخارجية في واشنطن إيليوت إنجل (4 ديسمبر 2019) AFP - JIM WATSON

أصدر مجلس الأمن الدولي الأربعاء بالإجماع قرارين نصّ أحدهما على تشكيل بعثة سياسية في الخرطوم مهمّتها دعم المرحلة الانتقالية في السودان، بينما نصّ الثاني على تمديد مهمة قوة حفظ السلام في دارفور المؤلفة من حوالى ثمانية آلاف جندي لغاية نهاية العام على الأقلّ، بحسب ما أفاد دبلوماسيون. والقرار الذي قضى بتشكيل البعثة السياسية الجديدة أعدّت مسودّته كلّ من ألمانيا وبريطانيا واعتمده مجلس الأمن بإجماع أعضائه الخمسة عشر.

إعلان

ومنذ أطاح الجيش السوداني بالرئيس عمر البشير في نيسان/أبريل 2019 إثر انتفاضة شعبية غير مسبوقة استمرت أشهراً وتخلّلتها عمليات قمع عنيفة، دخل السودان في عملية انتقال سياسي. ومنذ آب/أغسطس 2019 يحكم البلاد مجلس سيادي مختلط من مدنيين وعسكريين وحكومة من المدنيين لفترة انتقالية مدتها ثلاث سنوات.

 

   - "المدنيون أول المستهدفين" -

   دعت الأمم المتحدة والإتحاد الإفريقي في تقرير مشترك في آذار/مارس إلى أن تحل بعثة سياسية محل قوة حفظ السلام في دارفور في نهاية تشرين الأول/أكتوبر، بعد انسحاب تدريجي للجنود حتى ذلك الموعد.

   وأثار هذا الاحتمال الذي تدعمه روسيا الصين ودول إفريقية قلق الأوروبيين والمنظمات غير الحكومية من أن يفقد المدنيون كل حماية في مواجهة أعمال العنف.

   ويؤمن هذه الحماية حاليا نحو 7800 من جنود حفظ السلام في القوة التابعة للأمم المتحدة (يوناميد).

   وقال التقرير المشترك للأمم المتحدة والإتحاد الإفريقي "في دارفور تراجع العنف بين المجموعات المتمردة لكن الأسباب العميقة للنزاع ما زالت قائمة وهذا ما يؤجج الخلافات بين المجموعات" السكانية.

  

---

- هل كان ضروريا هذا القرار من قبل مجلس الأمن في هذه الاثناء  التي يشهد فيها السودان تجاذبات كثيرة ؟ 

- ما هي أهمية البعثة السياسية وصلاحياتُها؟ - هل من بوادر انفراجة في مفاوضات جوبا برعاية الأمم المتحدة والاتحاد الافريقي؟ 

للإجابة على هذه الأسئلة وغيرها في حلقة اليوم من برنامج نافذة على العالم،

تستضيف الإعلامية سميرة والنبي 

-الدكتور الريح محمود جمعة، رئيس حركة تحرير السودان من إقليم دارفور  

- والدكتور خطار أبو دياب ،المحلل السياسي لدى مونت كارلو الدولية هنا في باريس.

 

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.